• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

اختفاء نجمات البحر يقلق علماء أميركا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 ديسمبر 2015

فوركس، الولايات المتحدة (أ ف ب)

في المتنزه الوطني الأولمبي في واشنطن، ينتظر الزوار حركة الجزر البحري للقفز من صخرة إلى أخرى لمراقبة الحياة البحرية في برك المياه.. لكن ملامح هذه الحياة آخذة بالتغير في الآونة الأخيرة.

وتقول درو هارفيل عالمة الأحياء في جامعة كورنيل الأميركية «لا يمكننا أن نصف ما يجري إلا بأنه كارثة»، مشيرة على وجه الخصوص إلى الانحسار الكبير في عدد نجمات البحر في الآونة الأخيرة. وتضيف «الأمر مذهل حقا.. ملايين نجمات البحر ميتة». ويجتهد العلماء في معرفة الأسباب المؤدية لهذه الظاهرة التي أتت في بعض الأماكن على 95% من هذه الحيوانات. في العام الماضي، قال فريق من الباحثين إنهم وجدوا مؤشرات على إمكانية أن تكون نجمات البحر مصابة بفيروس ينتشر على السواحل الأميركية المطلة على المحيط الهادئ، من كاليفورنيا وحتى آلاسكا في أقصى الشمال. وهذا الفيروس ليس جديدا، لكن الباحثين يظنون أن ارتفاع حرارة المياه في المحيط جعله ينتشر بشكل كبير.

وتقول هارفيل «نعتقد أن نطاق هذه الظاهرة في مياهنا يعود إلى الحرارة، فنحن نلاحظ أن نجمات البحر تموت بوتيرة أسرع مع ارتفاع درجات الحرارة».

وتذكر الباحثة أن المحيطات كانت حارة بشكل غير طبيعي في العامين الأخيرين.. وهذا هو العامل الذي ينبغي أن يؤخذ أولا بعين الاعتبار.

ويسعى العلماء إلى فهم إذا كان ارتفاع درجات الحرارة في البحار يضعف نجمات البحر، أو يجعل الفيروس أكثر انتشارا، أو يسبب تغيرات في النظام البيئي، أو أنه يسبب كل هذه العوامل مجتمعة.

وتعيش نجمات البحر في مساحات تمتد على آلاف الكيلومترات من السواحل، لكن النقص في التمويل اللازم يحول دون القدرة على إجراء إحصاء دقيق لها والإحاطة بكل العوامل التي تؤثر عليها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا