• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أندية الدوري الإنجليزي تغازله بـ 38 مليون دولار

«مين»..الأمل الكوري!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 يناير 2015

يجسد سون هيونج مين آمال «محاربي تايجوك» ويمثل المستقبل الواعد لهذا المنتخب، كونه لم يتجاوز الثانية والعشرين من عمره

لم تكن بداية لاعب وسط الهجومي لفريق باير ليفركوزن الألماني في النسخة السادسة عشرة من البطولة القارية مثالية على الإطلاق، إذ أصيب بفيروس حرمه من المشاركة في الجولة الثانية من الدور الأول أمام الكويت «1- صفر»، ثم بدأ لقاء الجولة الأخيرة أمام أستراليا 1- صفر على مقاعد الاحتياط قبل أن يدخل في الدقيقة 49.

لكنه تعافى بعدها وشارك أساسياً في مباراة الدور ربع النهائي أمام أوزبكستان التي أجبرت كوريا الجنوبية على خوض شوطين إضافيين بعد تعادلهما في الوقت الأصلي صفر-صفر.

ووقف القدر بجانب سون في تلك المباراة إذ كان المدرب الألماني أولي شتيليكه في طريقه لإخراجه من الملعب قبل أن يسجل ثنائية أوصل بها بلاده إلى نصف النهائي، وذلك على غرار ما فعل كاهيل أمام الصين.

وبعد اعتزال بارك جي سونج نجم وسط مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق، بحث «محاربو تايجوك» عن نجم جديد يعزز موقعهم الآسيوي، ويسير بهم نحو تطور دولي في كاس العالم.

وبرغم حضور لاعبين من طراز قائد الفريق كي سونج يونج لاعب وسط سوانسي الإنجليزي وكو جا تشيول لاعب وسط ماينز الألماني ولي تشونج يونج مهاجم بولتون الإجليزي، إلا أن شاباً بعمر الثانية والعشرين أصبح يجسد أحلام الكوريين.

انتظر سون حتى الدقيقة 104 من مباراة أوزبكستان في ملعب ريكتانجولار في ملبورن، ليطرق باب مرمى أيجناتي نستروف فوصل إليه برأسه سابحاً، ثم قبل انتهاء الوقت الإضافي أطلق رصاصة الرحمة على أبناء ميرجلال قاسيموف حارماً إياهم من بلوغ نصف النهائي مرة ثانية متتالية. ودخل سون إلى نهائيات أستراليا 2015 وهو في قمة عطائه حيث تألق في النصف الأول من الموسم بتسجيله 11 هدفاً في 26 مباراة خاضها في جميع المسابقات مع باير ليفركوزن، ما يظهر التطور المهم الذي حققه، خصوصاً أنه أنهى الموسم الماضي بأكمله بتسجيله 12 هدفا في 43 مباراة.

لاعب سريع يسدد بالقدمين، بمقدوره شغل مراكز عدة في خط الهجوم، ويملك حاسة تهديفية قاتلة أمام المرمى، جعلت منه لاعباً مطلوباً بنحو 38 مليون دولار من أبرز الأندية الإنجليزية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا