• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

غزلان ميمون: العروض تسترجع لنا ذكريات جميلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

الإقبال الكبير للجمهور، سواء من الجالية المغربية أو المواطنين والمقيمين بالدولة، يؤكد أن التواصل الثقافي والتراثي يجمع بين جنسيات مختلفة يغلب عليها العرب، وشكلت حضوراً متميزاً أمس الأول، واستمتعت بفنون وفنيات رياضة «التَّبُوريدة»، على مدى ثلاث ساعات ونصف الساعة، وكانت المشاعر بين الحضور متباينة بين الجالية المغربية التي استرجع أفرادها ذكريات جميلة ارتبطت بهذه الرياضة وبين الجاليات الأخرى التي تابعت بانبهار الاستعراضات، وأعربت عن إعجابها الشديد بما شاهدته.

غزلان ميمون مغربية مقيمة اصطحبت أسرتها إلى الفعاليات، قالت: «حرصت على الحضور خلال اليومين الماضيين، وزرت المعرض الذي يجمع ما بين التاريخ والثقافة والفنون والتراث وهذه الرياضة الاستعراضية التي نشأنا عليها منذ الصغر، ونتابعها في أبوظبي بفرح كبير، كما نسترجع معها ذكريات جميلة وسعيدة ارتبطت بها».

وتضيف بن ميمون: «سعداء بأن تستضيف أبوظبي هذا الحدث الرائع، وسعداء أكثر بأن يتزامن مع احتفالات اليوم الوطني الـ44 لدولة الإمارات ويوم الشهيد، ونشكر قيادة البلدين على حرصهم على تعزيز العلاقة بين الشعبين الشقيقين، فالمغرب والإمارات تربطهما علاقات تقوم على المحبة والإخاء منذ عقود طويلة».

وذكرت غزلان بن ميمون أن أسبوع التراث فرصة طيبة للقاء عدد من الأهل والأصدقاء الذين حضروا من إمارات الدولة المختلفة، بجانب التعرف إلى أسر وأصدقاء جدد خلال الفعاليات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا