• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مجلس «جمارك دبي» يناقش مبادرات تطوير الخدمات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 ديسمبر 2015

دبي (الاتحاد)

عقد المجلس الاستشاري لجمارك دبي اجتماعه الثالث لعام 2015، برئاسة أحمد محبوب مصبح، مدير جمارك دبي رئيس المجلس، وحضور قيادات الدائرة، وأعضاء المجلس من الدائرة ورؤساء وممثلي مجموعات العمل، بحضور سلطان أحمد بن سليم، رئيس موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة.

وقال بيان صادر أمس: «ناقش الاجتماع تعزيز التعاون والشراكة بين جمارك دبي ومجموعات العمل والتجارة في إمارة دبي، والمبادرات التطويرية المقدمة من العملاء للمساهمة في جهود تطوير الخدمات والتسهيلات الجمركية، وذلك من خلال تقديم مقترحات تطويرية ورؤى مستقبلية وأفكار مبتكرة لدعم العمل الجمركي وتعزيز وتسهيل التجارة، وكذلك مشاركة مجموعات العمل والشركات والعملاء في أسبوع الجمارك المقرر تنظيمه في يناير المقبل».

كما ناقش الاجتماع عدداً من المبادرات الجديدة التي استحدثتها الدائرة مؤخراً، بهدف تطوير العمل الجمركي، وتسهيل التجارة، ودعم الخطة الإستراتيجية للدائرة المتواكبة مع خطة دبي 2021، وتحقيق رضا وسعادة العملاء.

وقال سلطان أحمد بن سليم، رئيس موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي: «إننا نعتمد على منهج التحديث المستمر في تطبيق أفضل الإستراتيجيات والسياسات لتطوير الخدمات المقدمة للمتعاملين من أجل إسعادهم وعدم الاكتفاء برضاهم، وذلك ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، بالعمل على إسعاد الناس، مشيراً إلى أن المبادرات الجمركية والمشروعات المبتكرة التي تطبقها جمارك دبي، تأتي ضمن جهودها لتحقيق أهداف الخطط الإستراتيجية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي إمارة دبي».

ودعا ابن سليم المجلس الاستشاري بأن يقوم بدور إيجابي في تقديم المقترحات التطويرية، والأفكار والمبادرات الهادفة إلى تحسين وتطوير الخدمات الجمركية، للمشاركة في دعم الإنجازات التي تحققها جمارك دبي محلياً وعالمياً، التي تعد جزءاً لا يتجزأ من الإنجازات الفريدة التي تحققها إمارة دبي ودولة الإمارات على كل الأصعدة الاقتصادية والتنموية، لافتاً إلى أن جمارك دبي أطلقت مبادرات عديدة لضمان مشاركة العملاء في جهودها لتطوير الخدمات والتسهيلات الجمركية.

وأكد سلطان أحمد بن سليم أن برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد، وهو بصدد تطبيقه من قبل جمارك دبي، يشكّل نقلة نوعية في جذب الاستثمارات، وزيادة نمو مستوى الأعمال عبر فتح جسور جديدة لحركة التجارة الدولية، وسيوفّر بوابة للدخول إلى أسواق جديدة بما يعزز من مكانة دبي الاقتصادية مركزاً عالمياً للأعمال ومركزاً تجارياً موثوقاً، الأمر الذي يمثل علامة فارقة جديدة في سجل جمارك دبي الحافل بالإنجاز والتطوير، وذلك ضمن جهودنا للوصول إلى المركز الأول وفقاً لتوجيهات القيادة الحكيمة.

وقال أحمد محبوب مصبح، مدير جمارك دبي: «إن المجلس الاستشاري ترجمة حقيقية للشراكة والتعاون بين الحكومة والقطاع التجاري، بما يحقق المصلحة العامة، خصوصاً أن جمارك دبي تعتبر عملاءها سفراء لها في كل مكان، وتضع رضا العملاء وإسعادهم هدفاً إستراتيجياً لها، وذلك عن طريق تقديم أفضل الخدمات وأكثرها تميزاً مواكبة لتوجهات حكومة دبي».وأكد مصبح أن جمارك دبي تولي أهمية خاصة للمبادرات التطويرية من عملاء الدائرة، ولذلك قامت بتدشين عدد من منصات التواصل مع عملاء الدائرة المسجلين فيها، والبالغ عددهم ما يقارب 184 ألف شركة وعميل حتى نهاية الربع الثالث لعام 2015، منها اللجنة الاستشارية للخدمات الذكية، والاجتماعات المركزة، بالإضافة إلى إطلاق حملة «مستانس» لقياس مدى رضا العملاء بشكل يومي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا