• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أكدوا إرساءها الدعائم والأطر المؤسسية اللازمة لابتكار نموذج جديد

مسؤولون: استكمال البنية التشريعية يسرع خطوات تحويل دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 ديسمبر 2015

سامي عبدالرؤوف، آمنة الكتبي (دبي)

أكد مسؤولون في الحكومة الاتحادية والجهات المحلية في دبي، أن إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، استكمال البناء التشريعي لمدينة دبي «الأذكى عالمياً»، سيؤدي إلى تسريع خطوات تحويل مدينة دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً، مشيرين إلى أن ما أعلنه سموه يتضمن آليات واضحة وجهة محددة ومختصة بهذا الملف في الإمارة، بالإضافة إلى خلق بيئة تشريعية متكاملة لتطوير المدينة الأذكى عالمياً.

وقال المسؤولون: «إن استكمال البنية التشريعية لدبي الذكية يرسى الدعائم والأطر المؤسسية والتشريعية اللازمة لابتكار نموذج جديد وفريد في تنمية وإدارة المدن حول العالم، كما تجسد هذه الخطوات حرص صاحب السمو حاكم دبي على توفير بنية تحتية متطورة، وربطها بأنظمة إدارة المدينة عبر توفير أعلى التقنيات والتطبيقات الحديثة».

خطى متسارعة

وقال معالي الدكتور عبدالله بالحيف النعيمي، وزير الأشغال العامة، رئيس مجلس برنامج زايد للإسكان: «دولة الإمارات بالمجمل وإمارة دبي بالتحديد، تسير في خطى متسارعة، لتثبيت البنية التحتية، وجعلها الأحدث عالمياً في مختلف المجالات، بما في ذلك المدن الذكية».

وأضاف: «التشريعات هي أساس كل شيء، ومنطلق نجاح أي مبادرة أو مشروع، وضمانة رسوخ أي عمل وتحقيقه للأهداف المرجوة منه، وبالتالي فإصدار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، بصفته حاكماً لإمارة دبي، لحزمة من الجوانب القانونية والتشريعية لتحويل دبي، إلى المدينة الأذكى عالمياً، هو ما سيحقق النجاح المرجو». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض