• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

لا معلومات حول الرهينة التونسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 ديسمبر 2015

صنعاء (أ ف ب)

ما زالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر لا تملك معلومات عن موظفتها التونسية نوران حواس التي خطفها مسلحون في صنعاء الثلاثاء الماضي مع زميل لها يمني أفرج عنه بعد ساعات. وقالت المتحدثة باسم بعثة اللجنة في اليمن ريما كمال «لا جديد لدينا حول الخطف..نواصل الاتصالات مع السلطات لمعرفة مزيد من المعلومات عن الخاطفين ودوافعهم». وأضافت «إنه لأسباب أمنية أجلت اللجنة مؤقتاً خارج اليمن 12 من موظفيها الأجانب الـ 264 العاملين في البلد»، وتابعت «إن حركة طاقمنا في البلاد علقت منذ الثلاثاء لكن أنشطتنا التي تشمل توزيع المواد الغذائية والأدوية تستمر في شكل طبيعي».

ونفت اللجنة على حسابها في «تويتر» مغادرة بعثتها العاملة في اليمن، وقالت «نحن لم نغادر..ما زلنا متواجدين في صنعاء، تعز، عدن، وصعدة». وقال المتحدث باسم اللجنة عدنان حزام لـ»الاتحاد» «ما تم هو تعليق حركة نشاطنا بعد اختطاف زميلتنا التونسية، ونتمنى استئناف نشاطنا في أقرب وقت، ونناشد الجهة التي تقف وراء عملية الاختطاف، أيا كانت، الإفراج عن نورهان فوراً».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض