• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مسؤولون وأقارب: تاشفين من عائلة متطرفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 ديسمبر 2015

إسلام أباد (د ب أ)

تتحدر المرأة المتورطة في قتل 14 شخصا في سان برناردينو - كاليفورنيا من عائلة باكستانية «شديدة التطرف» حسبما قال مسؤولون وأقارب في باكستان أمس. وقال مسؤولو الاستخبارات وأقارب إن تاشفين مالك ولدت في في مقاطعة «ليا» في إقليم البنجاب. وانتقل والدها إلى السعودية للعمل قبل 25 عاما. وانضمت العائلة فيما بعد إليه، حسبما قال شقيق زوج أمها جواد رباني مالك. وأضاف أنها نشأت ودرست في الرياض مع أطفال من العائلات الباكستانية المغتربة.

وتابع أن العائلة كانت أحيانا تزور باكستان لقضاء العطلات. وأضاف جواد أننا «لاحظنا أن العائلة أصبحت متطرفة بشكل كبير في الرياض».

وقالت مصادر استخباراتية إن عائلة مالك كانت تطرفت بالفعل حيث كانت لها صلات مع منظمة طائفية مناهضة للشيعة «جيش الصحابة الباكستانية».

وقال أحد الأشخاص لوكالة الأنباء الألمانية إن بعض أقاربها قتلوا في تسعينيات القرن الماضي باشتباك بين السنة والشيعة في «ليا». وهي رواية أكدها قريب واحد على الأقل. وعادت مالك إلى باكستان لدراسة الصيدلة في جامعة بهاء الدين زكريا في مدينة ملتان قبل ثماني سنوات تقريبا. ويعتقد أنها التقت مولانا عبدالعزيز رجل الدين المتطرف في المسجد الأحمر الذي اقتحمه الجيش الباكستاني في العام 2007 لصلاته بتنظيم القاعدة. وقال مولانا أمير صديق وهو متحدث باسم المسجد إنه لا يمكنه التأكيد أو نفي ما إذا كانت مالك التقت عبد العزيز.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا