• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

25% زيادة في حركة المسافرين خلال الربع الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 مايو 2007

تعتزم شركة أبوظبي للمطارات ''أداك'' استخدام معرض سوق السفر العربي الذي ينطلق اليوم بدبي لتسليط الضوء على مشاريعها الطموحة لتطوير بنية وخدمات الطيران بالإمارة.

وأعرب سعادة خليفة المزروعي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب عن سعادته بمشاركة أداك ضمن الفريق الذي يمثل إمارة أبوظبي في هذا الملتقى الهام. وقال إن معرض سوق السفر العربي يأتي هذا العام في وقت يشهد فيه مطار أبوظبي الدولي نمواً مطرداً في حركة الطيران وإقبالاً متزايداً من المسافرين.

إذ بلغ مجموع المسافرين في الربع الأول من العام الجاري 1,575,000 بزيادة 25% عن الربع الأول من عام 2006 حين بلغ عددهم .1,255,000

وحقق المطار خلال شهر مارس الماضي زيادة في حركة المسافرين بلغت 48% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام السابق، إذ بلغ مجموع المسافرين عبر المطار 534,583 مسافرا في مارس ،2007 في حين لم يتجاوز عددهم 361,591 مسافرا في مارس .2006

كذلك احتلت السوق الحرة بمطار أبوظبي الدولي المرتبة الأولى في الشرق الأوسط من ناحية مشتريات العملاء خلال الربع الأول من العام الجاري حيث بلغ مجموع عائداتها 90,2 مليون درهم (24,5 مليون دولار)، بزيادة قدرها 27,8 بالمائة عن نفس الفترة من العام الماضي. وقد ارتفع متوسط مشتريات العميل الواحد إلى 51 دولاراً خلال الربع الأول من عام .2007 وتحتل السوق الحرة المرتبة الثانية في الشرق الأوسط والرابعة والثلاثين في العالم من ناحية العائدات.كذلك شهد الربع الأول من العام الجاري فوز مطار أبوظبي الدولي بجائزتين متميزتين من مجلس المطارات العالمي، وهو منظومة عالمية تضم في عضويتها 573 منشأة تعمل في أكثر من 1,643 مطار في 178 دولة. فقد فاز مطار أبوظبي الدولي بجائزة أفضل مطار في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط من ناحية جودة الخدمات. وتم اختيار المطار بناء على استفتاء سنوي لمدى رضا المسافرين الدوليين عن مستوى الخدمات. كما فاز بجائزة أحسن مطار في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط من ناحية حسن الضيافة وخدمة العملاء. وتمنح هذه الجائزة التقديرية للمطارات التي تولي اهتماماً كبيراً بخدمة العملاء والتي تحصل على تقديرات عالية من المسافرين فيما يتعلق بمستوى المعاملة التي يجدونها من العاملين في المطار وشركات الطيران والجهات الأمنية.

وإلى جانب اللقاء بأهل الصناعة تحرص الشركة على انتهاز فرصة هذا الملتقى لتسليط الضوء على برنامجها لتطوير مطار أبوظبي الدولي. يتوسط جناح الشركة في المعرض مجسم لبرنامج التوسعة يستطيع الزوار من خلاله تكوين فكرة عما سيكون عليه شكل المطار بعد اكتمال أعمال التطوير. يرسم المجسم الملامح العامة لمبنى الركاب المركزي الذي يعتبر حجر الزاوية في مشروع التوسعة وسيتيح رفع السعة الاستيعابية للمطار إلى 20 مليون مسافر عند اكتمال المرحلة الأولى منه في نهاية عام ،2010 ويمكن رفعها تدريجياً إلى 40 مليوناً لمواكبة النمو المستقبلي. ويشمل المشروع أيضاً إنشاء مبنى ثالث مؤقت لطيران الاتحاد ريثما يتم إنجاز المبنى المركزي، كما يتضمن تشييد مدرج ثان ومجمع للمراقبة الجوية ومرافق حديثة للبضائع ومنطقة حرة. ومن جانبه قال بيتر هوسلن مدير التسويق في ''أداك'' إن معرض سوق السفر العربي يتيح لشركة أداك فرصة قيمة للتواصل مع الأطراف الفاعلة في قطاع السفر والسياحة وإبراز إمكانات مطاري أبوظبي والعين الدوليين لا في مجال حركة العبور فقط بل أيضاً حركة المسافرين القاصدين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال