• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:25     وزير تركي يقول إن العناصر الأولية للتحقيق تشير إلى تورط حزب العمال الكردستاني بتفجيري اسطنبول         01:30    التلفزيون المصري: 20 قتيلا و35 مصابا في انفجار كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة        01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

مملكتا أوسان وقتبان..

أكثر ممالك اليمن نفوذاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 ديسمبر 2015

سعيد ياسين (القاهرة)

أوسان وقتبان مملكتان قديمتان في اليمن نشأت بينهما حروب وصراعات كان من نتيجتها سيطرة قتبان تدريجياً على معظم أراضي أوسان، وأسقطتها بعدما شاركت قتبان مملكة سبأ في حربها ضد اوسان، وحسب كتابات خط المسند، فإن مملكة أوسان «الاوس» كانت تتبع مناطق حمير في جنوب اليمن، لكنها انفصلت عنها، ولم تعرف ظروف ذلك الانفصال على وجه الدقة، وكونت كياناً سياسياً مستقلاً جنباً إلى جنب مع قتبان وسبأ، حيث جمعت حولها الأحلاف والقبائل وساعدها في ذلك ازدهارها الاقتصادي الذي انتفعت فيه بخليج عدن.

وفي أواخر عهود المكربين، قامت بين سبأ واوسان مناوشات وتحولت أطماع السبأيين للسيطرة على أوسان لازدهارها الاقتصادي، وتصاعد الصراع وتبادل الطرفان الانتصارات والهزائم، حتى قام الملك السبئي «كرب إيل وتر» في القرن السابع قبل الميلاد بتدمير مدن أوسان واحتلالها، ويذكر أن هذا الملك هو أول من تلقب بـ «ملك دولة سبأ».

وكانت تقع أراضي أوسان في المنطقة بين وادي بيحان وعدن، وامتدت سيطرتها جنوباً إلى البحر العربي وخليج عدن، وقد عرفت كدولة من خلال نقش النصر الذي سجله الملك السبئي «كرب إيل وتر» في معبد الوعول في مدينة صرواح، ومن خلال النقوش الأوسانية القليلة التي تم العثور عليها، تم الكشف عن أن حكام أوسان اتخذوا لقب مكرب ثم لقب ملك، ومن المدن المهمة في دولة أوسان مدينة «مسورة» العاصمة، ومرخا وخلة والسقية وأم ناب، فضلاً عن ميناء عدن والذي كان الميناء الرئيس للدولة.

اختلاف حول النشأة

واختلف الباحثون في نشأة دولة أوسان ونهايتها، فبينما يرى البعض أن أول ما ظهرت الملكية في أوسان كان نحو عام 230 ق م، وظلت قائمة حتى العام 115 ق م، يرى آخرون في النقش الذي سجل انتصارات «كرب إيل وتر» على ملك أوسان، دليل على أن ظهور مملكة أوسان كان في القرن الخامس ق.م، ويعتقد أن مملكة أوسان استمرت حتى قبيل الميلاد بفترة قليلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا