• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

وجهت أصابع الاتهام إلى الحكومة والأكراد

الأمم المتحدة: سنة العراق يتعرضون لإجلاء قسري وعمليات اختطاف

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 ديسمبر 2015

إسطنبول (د ب أ)

أكد مسؤول بارز في الأمم المتحدة أمس، أن السنة يتعرضون لعمليات «إجلاء قسري وخطف وغيرها من انتهاكات حقوق الإنسان الخطيرة» في مناطق عراقية تم تحريرها من سيطرة «داعش». وحذر الخبراء من أن السنة يتعرضون للتمييز في العراق على يد الحكومة التي تهيمن عليها مكونات شيعية في بغداد أو القوات الكردية في الشمال، ما يساعد على تطرف فئات معينة وعرقلة الجهود الرامية إلى هزيمة التنظيمات الإرهابية مثل «داعش».

وقالت سيسيلي بويلي المتحدثة باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان: إن القوات العراقية والكردية «مسؤولة عن نهب وتدمير ممتلكات الطائفة السنية والإجلاء القسري والخطف والاحتجاز بشكل غير قانوني وفي بعض الحالات إعدام خارج إطار القضاء».

وأضافت قائلة: «إننا تلقينا تقارير أيضاً عن حصولهم المحدود على الخدمات الأساسية والبضائع الضرورية مثل الماء والغذاء والمأوى والرعاية الصحية». ويتهم مسؤولون عراقيون وأكراد بعض السنة في العراق وسوريا بالتعاون مع «داعش» وجبهة «النصرة» المرتبطة بـ«القاعدة».

الأمم المتحدة: مقتل وإصابة 490 طفلاً عراقياً خلال 2015

بغداد (الاتحاد) ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا