• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

مضيفة إيطالية تطالب بتغليظ عقوبة موظف خطفها في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 ديسمبر 2015

دبي- محمود خليل

تقدمت مضيفة طيران من الجنسية الإيطالية في العقد الثالث من عمرها بطلب استئناف تطالب فيه بعقوبات أشد بحق موظف حكومي كانت محكمة الجنايات بدبي ادانته في 27 أكتوبر الماضي، بخطفها وهتك عرضها بالاكراه، عاقبته بالحبس لمدة عامين.   وتنظر محكمة الاستئناف بدبي يوم الاحد بقضية المضيفة والموظف الحكومي الذي كان منذ ان تم عرضه للمرة الأولى على الهيئة القضائية في محكمة الجنايات للمرة الأولى، أنكر كافة الاتهامات المسندة اليه في هذا الخصوص وابلغ المحكمة انه كان يقوم بواجباته الوظيفية حينما استوقف المضيفة.   وتعود وقائع القضية حسب لائحة اتهام النيابة العامة الى شهر سبتمبر من العام 2014 بحيث تقول النيابة العامة :إن المتهم خطف المجني عليها البالغة من العمر 30 عاما مستغلا هويته الحكومية بعد ان اطمأنت المجني عليها له ودفعها لتنفيذ طلباته والصعود الى مركبته.   وقالت المضيفة: إن المتهم نقلها بعد صعودها الى مركبته الى مكان مظلم واعتدى على عرضها بتحسس أجزاء من جسدها مبينة انه هددها ما لم تمكنه من تفتيشها ليتسنى له تحسس جسدها بالشكل الذي يرمي اليه وتنفيذ مأربه.   وبينت انها نهرته عن ذلك وابلغته انها لن تسمح له بتفتيشها وان اضطره الامر لذلك فعليه استدعاء الشرطة النسائية للقيام بهذه المهمة، مشيرة الى انه استغل خوفها منه وطلب منها رفع يديها الى اعلى ليتمكن من استطالة كلتا يديه الى جسدها.   وانكر الموظف كافة ادعاءات المضيفة وقال: إنه شاهد سيارة الأجرة التي اقلت المضيقة وصديقها تقف على جنب الطريق بطريقة مخالفة فطلب من سائقها الرخص لتحرير محالفة بحقه كونه يعرقل السير.   وتابع: أن المضيفة نزلت من المركبة وطلبت منه عدم مخالفة السائق الذي تحرك في هذه الاثناء.   وقال: إنه اضطر الى ان يطلب من المضيفة الصعود الى مركبة العمل والاتصال بصديقها الذي كان معها لكي يعيد سائق الأجرة لتحرير مخالفة بحقه.   وتظهر سجلات محكمة الاستئناف ان المتهم استأنف الحكم الصادر بحقه كونه طالب بتبرئته من كل ما اسند له فيما النيابة العامة استأنفت هي الأخرى الحكم كونها طالبت بانزال عقوبات مشددة بحقه.   وبحسب مواد قانون العقوبات الاتحادي التي استندت اليها النيابة العامة فلقد دعت الهيئة القضائية الى اصدار حزمة عقوبات بحق الموظف ،منها السجن المؤبد لخطفه المضيفة عن طريق الحيلة، وسجنه لمدة لا تزيد على 10 سنوات لتهديده المجني عليها والحبس لمدة عام لهتك عرضها بالاكراه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا