• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

روما تستضيف مؤتمراً دولياً للجم التنظيم الإرهابي

مسؤول أميركي: «داعش» قد يحول ليبيا قاعدة بديلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 ديسمبر 2015

روما (وكالات)

في وقت حذر مسؤول أميركي كبير من احتمال تحول ليبيا إلى قاعدة بديلة لتنظيم « داعش»،أعلن وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني أمس، عقد مؤتمر دولي في 13 ديسمبر في روما، بغية تفادي «تفتت كلي للبلاد ووقف زحف التنظيم الإرهابي وذلك بالتزامن مع إعلان قائد الجيش الوطني الليبي الفريق أول خليفة حفتر، أن مساعدات عسكرية ستصل إلى ليبيا لدعم القوات التي تقاتل المتطرفين.

وقال جنتيلوني «نستطيع حتى الآن تفادي الانهيار التام لليبيا ووقف تقدم داعش»، معلنا موعد المؤتمر أمام مجلس الشيوخ الإيطالي. وأضاف «يمكننا القيام بذلك بفضل تحرك دبلوماسي مكثف وتفاهم بين الأطراف والتزام قوي بشأن الاستقرار السياسي إلى جانب الحكومة المقبلة»، من دون إعطاء مزيد من التوضيحات في الوقت الحاضر حول المشاركين أو إجراءات هذا الاجتماع. وتابع «لم يبق أمامنا الكثير من الوقت ومن غير الوارد تقديم هدية إلى داعش».

وأشارت وكالة الصحافة الإيطالية (أيه جي إي) إلى أن جنتيلوني أجرى محادثات عديدة الثلاثاء والأربعاء في بروكسل مع نظرائه في حلف شمال الأطلسي لتنظيم هذا المؤتمر.

وبعد لقاء الثلاثاء الماضي مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري، أوضح جنتيلوني أن شكل المؤتمر حول ليبيا سيكون مشابها لمؤتمر فيينا حول سوريا، أكان بالنسبة لعدد المشاركين أو بالنسبة للمزج بين صناع القرار الكبار الدوليين ودول الجوار التي لها مصلحة مباشرة على الأرض.

وكان رئيس الحكومة الإيطالية ماتيو رينزي تحدث الثلاثاء أمام الصحفيين عن هذا الاجتماع قائلاً: «إن الحكومة الإيطالية تسعى إلى توفير الظروف كي تتمكن روما من استضافة حدث حول ليبيا مثل لقاء فيينا حول سوريا». ويتوقع أن يعطي جنتيلوني مزيداً من التفاصيل في نهاية الأسبوع عن هذا المؤتمر الذي تقرر في الأيام الأخيرة كما صرح مصدر مقرب من وزارة الخارجية . ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا