• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م
  12:27    5 قتلى على الأقل في اعتداء انتحاري ضد كنيسة في باكستان    

استئصال سرطان رحم بمستشفى الوصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 أبريل 2007

دبي- الاتحاد: تمكن الأطباء بمستشفى الوصل، ولأول مرة على مستوى دولة الإمارات، من إجراء عملية ناجحة بواسطة المنظار لمريضة مواطنة كانت تعاني من سرطان ببطانة جسم الرحم.

وأوضحت الدكتورة علياء المنصوري استشارية النساء والولادة بمستشفى الوصل التي أشرفت على العملية أن المريضة ''86 سنة'' وصلت إلى المستشفى وهي تعاني من نزيف مهبلي، وبعد الاطلاع على سيرتها المرضية تبين أنها تعاني من عدة أمراض مزمنة كالسكري والضغط والجلطة القلبية، وعلى الفور قام الأطباء بإجراء الفحوص اللازمة للمريضة وتنظيف بطانة الرحم.

وأظهرت الفحوص وجود سرطان ببطانة الرحم في مراحله الأولى، حيث قرر الأطباء إجراء عملية بالمنظار استغرقت ساعة واحدة تم خلالها استئصال الرحم والمبيضين وقناة فالوب والغدد الليمفاوية، موضحة أن المريضة بقيت مدة 12 ساعة تحت العناية الدقيقة قبل أن يتم تحويلها إلى قسم أمراض النساء والولادة.

وأشارت الدكتورة المنصوري إلى أن المريضة الآن بصحة جيدة، وتستطيع المشي على رجليها، وستغادر المستشفى خلال الأيام القليلة المقبلة، إلا أنها ستحتاج إلى المتابعة الدورية كل ثلاثة أشهر، مشيرة إلى أن هذا النوع من العمليات يحتاج إلى خبرة ودراية وكفاءة عالية، خاصة أن المريضة كبيرة في السن، وتعاني من العديد من الأمراض المزمنة.

وأكدت الدكتورة المنصوري القدرة والكفاءة العالية التي يتمتع بها قسم النساء والولادة بمستشفى الوصل من حيث الأطباء وتوفر الأجهزة والمعدات الطبية المتطورة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال