• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

منافسة ألمانية سويدية لتدريب المنتخب العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 أبريل 2007

هشام السلمان:

منذ أسابيع يعكف حسين سعيد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم على إعداد الملفات الخاصة بأسماء المدربين المحليين والأجانب الذين سيتولى واحد منهم مهمة تدريب المنتخب الوطني العراقي في بطولة الأمم الآسيوية التي تقام في يوليو المقبل.. وخلال المدة الأخيرة كان حسين سعيد قد اتصل بعدة بلدان أوروبية لغرض اكمال ملفات الاسماء التدريبية التي ستطرح على اجتماع مجلس الاتحاد لغرض الاتفاق على اسم المدرب الذي سيتولى مهمة قيادة المنتخب العراقي خلفا للمدرب أكرم أحمد سلمان الذي اقاله الاتحاد العراقي في الأسبوع الماضي على خلفية توصيات اللجنة التي تقصت حقائق مشاركة العراق في خليجي .18

وقال أحمد عباس أمين سر الاتحاد إن حسين سعيد سيقدم الخميس المقبل وخلال الاجتماع الذي يعقد في مدينة اربيل ملفات لمدربين أجانب أبدوا رغبتهم في العمل مع المنتخب العراقي الذي تنتظره مشاركتين خلال الشهرين المقبلين.. وذكر عباس أن حسين سعيد اتصل به وتشاور معه في موضوع الاجتماع الذي أعلن عنه اتحاد الكرة في وقت سابق والذي كان له أن يعقد نهاية الأسبوع الماضي في اربيل لكن رئيس الاتحاد طلب تأجيل الاجتماع الى الخميس المقبل.

واوضح ان سبب التأجيل جاء لاستكمال الملفات الخاصة بالمدربين الأجانب الذين اتصلوا بحسين سعيد من أجل الارتباط بعقد عمل مع المنتخب العراقي اذ ان هناك اثنين من المدربين الاجانب احدهما سويدي الجنسية والآخر الماني لكنه لم يفصح عن اسميهما فضلا عن وجود أكثر من اسم مدرب محلي في الملف الذي يحمله رئيس الاتحاد وينتظر ان يعرض الملف على الأعضاء لمناقشته والبت في اسم المدرب الجديد للمنتخب.

يشار الى ان الاتحاد العراقي للعبة اعفى الأسبوع الماضي المدرب اكرم احمد سلمان من مهمته مع المنتخب العراقي الذي قاده في خليجي 18 إثر الاخفاق الذي تعرض له المنتخب في البطولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال