• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

آلان ميشيل: قضينا على سلاح الكوماندوز بإغلاق المساحات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 أبريل 2007

محمد حمصي:

أصاب الأهلاوية عصفورين بحجر واحد، حيث حققوا فوزاً معنوياً ساعدهم على تعزيز رصيدهم والوصول إلى النقطة ''،''24 وبفارق أربع نقاط عن المركز الرابع، وفي نفس الوقت ردوا اعتبارهم أمام الكوماندوز الشعباوي الذي كان سبباً مباشراً في بداية التراجع الأهلاوي وتنازله عن قمة الدوري بعد فوزه في مباراة الإياب برباعية.

ولهذا السبب فإن الابتسامة لم تفارق المدرب الفرنسي آلان ميشيل طوال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة، وعبر عن ذلك قائلاً: إن لاعبيه أبلوا بلاءً حسناً، ونجحوا بفك رموز الكوماندوز من خلال اختراق المساحات التي ينتشر فيها الكوماندوز، وكذلك من خلال التوازن الدفاعي والهجومي الذي ظهر بوضوح في الشوط الثاني، مشيراً إلى الدور المميز الذي لعبه بعض اللاعبين الصاعدين أمثال عادل صقر صاحب هدف التعادل، وأحمد خليل الذي صنع هدف الفوز لشقيقه فيصل.

وأضاف ميشيل أن كل لاعب كان يقوم بمجهود مضاعف في موقعه لتعويض غياب لاعب الوسط علي حسين، واعترف مدرب الأهلي بغياب التركيز عن معظم فترات الشوط الأول وتحسن الأداء في الشوط الثاني والذي كان حريصاً فيه على اشراك سامي عنبر في الوسط لعمل توازن في الشوط الدفاعي، وكذلك اشراك أحمد خليل لاعطاء دفعة قوية في الهجوم وايجاد توازن هجومي في الوقت الذي دفع فيه باللاعب عادل صقر منذ البداية بدلاً من الأرجنتيني كاسترو لحاجته إلى لاعب سريع في الوسط.

وذكر ميشيل أنه نجح بايجاد (خلطة) وتوليفة جيدة في العناصر الأساسية والعناصر الشابة،

وقال: إنه لجأ في الشوط الثاني للعب على الأطراف، مما ساعدهم على احراز الهدفين، وقدم مدرب الأهلي الشكر للاعب بدر ياقوت على مجهوده وحرصه على المشاركة، وقال: إن مثل تلك المواقف تدل على الروح الأسرية للفريق الأهلاوي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال