• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بعد خطف موظفة تونسية في صنعاء

«الصليب الأحمر»: وضع عمال الإغاثة دقيق للغاية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 ديسمبر 2015

جنيف (أ ف ب)

قال المدير العام للجنة الدولية للصليب الأحمر ايف داكور أمس، إن عملية اختطاف موظفين من الصليب الأحمر في اليمن تظهر أن الوضع دقيق للغاية بالنسبة لعمال الإغاثة، والأيام المقبلة حاسمة.

وكانت اللجنة قالت، إن موظفين خطفا الثلاثاء في صنعاء من قبل مجهولين، أفرج عن واحد منهما، وهو يمني الجنسية، فيما لا تزال زميلته التونسية محتجزة. وأوضح داكور «أن الوضع في اليمن دقيق للغاية بالنسبة إلى منظمة كاللجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر الدولي». وأضاف «حين يقع شيء كهذا، أي اختطاف زملاء، فالأمر صادم. علينا أن نجتمع فوراً، وان نحاول فهم ما حصل، وهذا بالضبط ما نفعله حاليا».

ولفت داكور إلى أنه في وضع مماثل هناك على الأرجح يومان أو ثلاثة أيام لمحاولة الاتصال مع الخاطفين المحتملين. وأوضح انه في حال امتد الأمر إلى أربعة أو خمسة أيام قبل الحصول على معلومات محددة، فنصبح في مرحلة مغايرة تماماً، ونحن مدركون لهذا الأمر أيضاً». وكانت متحدثة باسم اللجنة أشارت إلى أن المنظمة تجهل هوية الخاطفين ودوافع هذه العملية في صنعاء الخاضعة لسيطرة متمردي الحوثي وصالح.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض