• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

لجنة التربية بالمجلس الوطني تناقش قانون السياحة والآثار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 أبريل 2007

دبي- سامي أبو العز:

بحثت لجنة شؤون التربية والتعليم والشباب والإعلام والثقافة بالمجلس الوطني الاتحادي، مع وفد من جمعية المعلمين، عدة موضوعات تخص قطاع العاملين بميدان التربية.

وقالت الدكتورة أمل القبيسي رئيسة اللجنة إنه تم خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة أمس في دبي، مناقشة دور الجمعية فيما يتعلق بالتوجهات والتغيرات التي طرأت على مسار التعليم بشكل عام، والحلول التي ترى جمعية المعلمين الأخذ بها خلال المرحلة القادمة.

وأشارت إلى أنه في نهاية الاجتماع قدمت الجمعية هدية تذكارية للجنة، تقديراً للجهود التي تبذلها في النهوض بالعملية التعليمية، وتوصيل آراء المختصين في القطاع التربوي.

وأوضحت الدكتورة أمل القبيسي أن لجنة ''التربية'' ناقشت خلال جدول أعمالها أمس بحضور الدكتور عبيد علي المهيرى ''مقرر اللجنة''، والدكتورة فاطمة حمد المز روعي، والدكتورة نضال أحمد الطنيجي، وفاطمة غانم بن غانم المري، وسلطان صقر السويدي أعضاء اللجنة، مشروع قانون اتحادي بشأن إنشاء المجلس الوطني للسياحة والآثار، حيث استعرضت اللجنة مشروع القانون وأبدت عليه بعض الملاحظات على أن تستكمل مناقشته في اجتماعها القادم والمقرر له يوم الأحد القادم، بحضور ممثلين لبعض الجهات المعنية.

وانتهت اللجنة من مناقشة التوصيات النهائية للأسئلة المتعلقة بموضوع سياسة وزارة التربية والتعليم، حيث أوضحت الدكتورة أمل القبيسي أن اللجنة قامت بتوزيع المحاور الخاصة بالموضوع على أعضائها تمهيداً لمناقشتها في المجلس.

حضر الاجتماع من الأمانة العامة للمجلس الدكتور هشام فوزي المستشار القانوني للمجلس، وعلي موسى مستشار اللجان، وجابر الزعابي رئيس قسم اللجان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال