• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

بيتراوس: الخطة الأمنية تحرز تقدماً مذهلا بالأنبار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 أبريل 2007

واشنطن- بغداد - وكالات الأنباء: تحدث قائد القوة متعدد الجنسيات في العراق الجنرال ديفيد بيتراوس عن تقدم ''مذهل'' في الأنبارالتي تعتبر معقلاً للمتمردين مشدداً الليلة قبل الماضية أمام الصحافيين على التقدم الذي سجل منذ بدء تطبيق الاستراتيجية الأميركية الجديدة في العراق قبل شهرين متحدثا عن ''تراجع عمليات القتل الطائفي في بغداد''. كما تحدث في هذا الإطار عن مقتل احد القادة الأمنيين ل''القاعدة'' مشيرا الى القاء القبض على مسؤول شبكة كبيرة للعبوات الناسفة الإيرانية الصنع فضلا عن التقدم في معرفة ضلوع إيران في النزاع. لكن بيتراوس قال بعد اجتماع في الكونجرس مع أعضاء في مجلسي الشيوخ والنواب خصوصا انه لم يتم القبض بعد على شبكة للسيارات المفخخة ومسؤولين عن عمليات انتحارية. وبدوره، قال العميد عبد الكريم خلف رئيس مركز القيادة الوطنية في وزارة الداخلية العراقية إن الخط البياني لإجمالي العمليات المسلحة في البلاد سجل انخفاضا بنسبة ما بين 60 إلى 65 % منذ انطلاق خطة ''فرض القانون''. ونسبت صحيفة ''الصباح'' الحكومية أمس إلى خلف قوله ''الخط البياني لمجمل الأعمال الإرهابية أشر انخفاضا وأن معدل الجثث مجهولة الهوية انخفض إلى ما بين 7- 15 جثة يوميا بعد أن كان من 100 إلى 120 يتسلمها الطب العدلي قبل تطبيق الخطة. ومن ناحية أخرى قال خلف: ''إن عدد المعتقلين في سجون وزارة الداخلية لا يتجاوز 3180 موزعين على 7 سجون خاضعة للرقابة والزيارات الدورية من قبل المنظمات الإنسانية. غير أن النائب الشيعي بالائتلاف العراقي الموحد عبد الكريم العنزي قال إن خطة فرض القانون في بغداد لم تحقق نتائج مهمة على الأرض وأن الزمن لم يعد يجري لصالحها.