• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

احتفالاً بذكرى الاتحاد في دبي

«باسم الإمارات» لوحة غنائية بديعة بصوت الجسمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 ديسمبر 2015

مراد اليوسف (دبي)

ضمن احتفالية «روح الاتحاد»، التي نظمتها لجنة دبي لاحتفالات اليوم الوطني الـ44 لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة، وتضمنت عدداً كبيراً من العروض الإبداعية التي تروي قصة تطور الإمارات، وبحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، شارك الفنان الإماراتي حسين الجسمي «السفير فوق العادة للنوايا الحسنة»، أمس الأول، في عرض أوبريت «باسم الإمارات»، وهو العمل المسرحي الضخم والكبير، مقدماً لوحة غنائية، كتبها الشاعر الإماراتي علي الخوار، وقام بتلحينها الفنان فايز السعيد، إلى جانب عدد من الممثلين والعارضين الذين قدموا لوحات استعراضية عالية، وسط إضاءة تنوعت وتلونت بألوان علم دولة الإمارات، إلى جانب إطلاق الألعاب النارية التي أضاءت سماء دبي بلوحات جمالية كبيرة.

شهد المسرح الذي أعد خصيصاً للحفل في الواجهة البحرية لـ«حي دبي للتصميم»، قيام الإعلامي سعود الكعبي بعملية نقل لوحات العمل، ووصل الفقرات من خلال الأبيات الشعرية التي قدمها، قبل أن يتقدم الجسمي إلى المسرح على قارب صغير خاص، لكون المسرح شيد في الماء، حيث شدا للإمارات السبع، رافعاً راية الإمارات خفاقة وبشموخ العزة والكرامة والسير نحو مستقبل مشرق تحت ظل الحكام الكرام وعزيمة الشعب الإماراتي، مؤكداً حرصه المتواصل والدائم على المشاركة بالأعمال الوطنية المتنوعة وفي جميع إمارات الدولة، وأنه سعيد جداً بالمشاركة في هذا الأوبريت الضخم.

وتخلل العرض أقوال قادة الإمارات الذين استطاعوا أن يحققوا لدولتنا مكانتها الرفيعة في فترة قياسية من تاريخ الأمم، وترافقت كل فقرة من العرض بتسجيلات صوتية، وأشعار ملهمة من نظم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، مما عزز استمتاع الحضور برحلة تاريخية، انتهت بعروض نارية، أضاءت سماء دبي بألوان علم الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا