• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

من خلال تعاون بين الشركتين

«لايف» تنقل فعاليات اليوم الوطني الـ 44 على متن خطوط «الاتحاد للطيران»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت شركة «لايف»، إحدى الشركات الرائدة في مجال البث الخارجي المباشر عالي الدقة التابعة لـ«أبوظبي للإعلام»، أنها تعاونت مع شركة «الاتحاد للطيران» لنقل فعاليات احتفال دولة الإمارات العربية المتحدة بيومها الوطني الرابع والأربعين، على نحو مباشر على متن كل رحلات «الاتحاد للطيران».

وبموجب هذا التعاون، تابع المسافرون على متن خطوط الشركة في أي منطقة حول العالم، فعاليات الاحتفال باليوم الوطني في مدينة زايد الرياضية، مساء أمس، بشكل مباشر من خلال مركز الترفيه في الطائرة، وذلك بالضغط على زر خاص، استحدث خصيصاً للمناسبة، يحمل اسم وشعار العيد الوطني الرابع والأربعين.

والبث المباشر عبر «الاتحاد للطيران»، هو الأول من نوعه في العالم، وهو ثمرة جهد كبير قامت به «أبوظبي للإعلام» ممثلة بشركة لايف مع «الاتحاد للطيران» وشركة «باناسيوناك جيرماني يو إس إي لايف»، حيث تم نقل هذا الحدث بشكل مباشر إلى محطة الأقمار الصناعية «إيريهاد» في ألمانيا، ومن هناك تم توزيع الإشارة إلى جميع مراكز الترفيه على متن طائرات «الاتحاد للطيران» حول العالم، وتمكن المسافرون من متابعة الحدث الوطني الكبير مباشرة.

وقال سعادة محمد إبراهيم المحمود رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في «أبوظبي للإعلام»: إن «مواكبة احتفالات الدولة باليوم الوطني الرابع والأربعين، ببث مباشر على خطوط «الاتحاد للطيران»، إنجاز جديد ورائد في المنطقة، يأتي ضمن استراتيجية «أبوظبي للإعلام» الهادفة إلى تعزيز مكانتها كمركز إعلامي رائد في المنطقة والعالم، يسعى لتقديم خدماته لعملائه كافة بمضمون واعٍ وأعلى مستويات الوضوح والجودة.

وأضاف المحمود: «لقد وظفت (لايف) خبرتها الواسعة في مجال البث التلفزيوني عالي الوضوح، بالتعاون مع شركات عالمية، لتقديم خدمات البث التلفزيوني عالي الوضوح للمسافرين عبر (الاتحاد للطيران)، تأكيداً لالتزامنا تجاه عملائنا، أينما كانوا، وحرصاً منا على نقل صورة البيت الإماراتي المتوحد، الذي يحتفل تحت راية واحدة بالذكرى الـ 44 لقيام الاتحاد وبناء صرح الدولة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا