• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

احتفالية صاخبة بمئوية الأهلي في القاهرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 أبريل 2007

سجل برشلونة الإسباني في احتفالية نادي القرن الأفريقي النادي الأهلي المصري بمئويته، أربعة أهداف جميلة في مباراة كرة القدم الودية التي جرت بينهما مساء أمس الأول على ستاد القاهرة، وقدم برشلونة عرضاً فنياً كروياً قوياً، وأمطر شباك الأهلي برباعية نظيفة ''مع الرأفة'' في إطار برنامج احتفال النادي الأهلي نادي القرن في أفريقيا بمرور 100 سنة على تأسيسه.

حضر المباراة الرئيس المصري محمد حسني مبارك، والعديد من الوزراء وقيادات الدولة، بالإضافة إلى مجلس إدارة النادي الأهلي، والنجوم القدامى لكرة القدم عبر تاريخ النادي. وارتكب البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للأهلي أخطاء عديدة، حيث غلب على تشكيله الطابع الدفاعي، فكانت الناحية اليسرى للفريق بلا فاعلية حقيقية، كما نجح برشلونة في السيطرة على منطقة وسط الملعب، ورغم ذلك كانت تغييرات جوزيه في الشوط الثاني ذات جدوى حيث أوقفت إلى حد كبير طوفان هجوم برشلونة.

وحسم برشلونة المباراة في الشوط الأول بهدفين سجلهما الأرجنتيني خافيير سافيولا والناشئ بوين في الدقيقتين 17 و،25 ثم أضاف الكاميروني صامويل إيتو هدفين آخرين لبرشلونة في الشوط الثاني، وبالتحديد في الدقيقة 77 والدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع.

وظهرت العديد من الأخطاء في أداء الاهلي، حيث عاب الفريق الرهبة في فترات عديدة من المباراة، بينما تكررت الأخطاء في التمرير والتعامل مع الكرة من بعض اللاعبين خاصة في الشوط الأول الذي كان بوسع الفريق خلاله تسجيل أكثر من هدف في مرمى برشلونة.

وعلى عكس المتوقع تعامل برشلونة مع المباراة بجدية تامة، ويبدو أنه سعى من خلالها إلى استعادة الثقة بعد الهزيمة التي مني بها أمام فياريال بهدفين يوم الأحد الماضي في الدوري الإسباني.

وبالفعل ظهر برشلونة بشكل جيد في المباراة، رغم أنه لم يلعب بكل قوته، ولكن فارق الخبرة والإمكانيات الفنية والبدنية كانت لصالح الفريق الإسباني الذي وجه إنذاراً شديد اللهجة إلى نجوم الأهلي قبل أن يخوض الأهلي المباريات الصعبة في ختام الموسم بالدوري المصري وقبل مباريات دور الثمانية (دور المجموعتين) في دوري أبطال أفريقيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال