• الخميس 08 رمضان 1439هـ - 24 مايو 2018م

فريق أبوظبي ستروين توتال يبحث عن لقب الجولة الثانية لبطولة العالم

خالد القاسمي يواجه تحدي رالي الجليد بالسويد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 31 يناير 2013

أبوظبي (وام) - يشارك السائق الإماراتي الشيخ خالد القاسمي في بطولة العالم للراليات التي تقام في السويد نهاية الأسبوع المقبل، وأكد قبيل أول مشاركة له في موسم 2013 من البطولة العالمية مع فريق أبوظبي ستروين العالمي للراليات أنه سيبدأ حقبة جديدة في مسيرته الاحترافية، وينطلق الرالي اليوم بحصة تأهيلية وجولة استعراضية خاصة يتبعها 21 جولة تعقد على مدار ثلاثة أيام يزور خلالها عددا من المناطق السويدية ويجتاز الحدود السويدية قبل أن يعود مجددا لنقطة النهاية في السويد.

وتعتبر مشاركة الشيخ القاسمي في رالي السويد، الجولة الثانية من بطولة العالم للراليات التي تقام حصرا على الطرقات المكسوة بالثلوج، أول مشاركة دولية له بعد انقطاع لفترة 15 شهراً عن المنافسات وبالتحديد في رالي كتالونيا الإسباني.

وأكد النجم الإماراتي حماسته للمشاركة في جولة السويد لما يشكله الرالي من تحد للمهارات القيادية وبالأخص بعد تألقه الأخير في قطر ضمن الجولة الافتتاحية لبطولة الشرق الأوسط للراليات والذي أقيم في ظروف وأجواء مغايرة تماما لتلك التي يشهدها رالي السويد.

وبعد ابتعاده عن الساحة الرياضية لمعظم أحداث العام 2012 نظراً للإصابة عاد القاسمي للتألق وتمكن من تصدر النصف الأول لرالي قطر الدولي ضمن أبوظبي ستروين توتال العالمي للراليات، قبل أن يعانده الحظ ويثقب أحد إطارات سيارته ليذهب اللقب للقطري ناصر العطية.

وبعد المناورات والمطاردات الصحراوية المنهكة على مشارف العاصمة القطرية والتعامل باحترافية مع المشاكل الاعتيادية في الراليات يتوجب على الشيخ خالد القاسمي الآن القيام بتعديل فوري على تجهيزات سيارته والتي من شأنها أن تساعده في التعامل مع المناخ الشديد البرودة والثلوج التي تغطي طرقات رالي السويد.

ومنذ إطلاق رالي السويد لأولى مرة عام 1950 تمكن سائق واحد فقط من خارج المنطقة الاسكندنافية من الفوز به، وهو بطل العام تسع مرات الفرنسي سيبستيان لوب والزميل الجديد للقاسمي في فريق ستروين والذي سيكون موجودا لتقديم النصيحة للسائق الإماراتي.

وتسطر خبرة لوب في القيادة في الأجواء المطرية بعد تمكنه من الفوز للمرة السابعة برالي مونتي كارلو لصالح فريق ستروين أبوظبي توتال العالمي للراليات، أحد فريقين مشاركين في بطولة العالم للراليات ضمن الشراكة الجديدة بين أبوظبي للسباقات وستروين ريسنج.

وفي السويد يتحد لوب مع السائق الفنلندني ميكو هيرفونان، الفائز بلقب رالي السويد عامي 2010 و2011، والإسباني داني سوردو في حين يتوق الشيخ خالد القاسمي والذي يشارك في السباق برفقة الملاح البريطاني سكوت مارتن على متن سيارة أخرى من نوع ستروين العالمية للراليات للانضمام للثلاثي في اليوم المخصص للتدريبات قبل انطلاق الرالي.

وقال الشيخ خالد القاسمي والذي قاد توقيع الشراكة مع ستروين بصفته رئيسا لشركة أبوظبي للسباقات إن هذه الشراكة ستسهم بشكل كبير في الارتقاء بأبوظبي للسباقات إلى المستوى المتوقع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا