• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

روح جديدة من التلاحم الوطني بين قيادتنا الرشيدة وشعبنا الوفي في مواجهة التحديات

نعاهد رئيس الدولة على العمل لتحقيق أولويات البرنامج الوطني وإسعاد إنسان الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أكدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيس المجلس الوطني الاتحادي أن الذكرى الـ«44» لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة تحل، ودولتنا العزيزة تدخل عهداً جديداً في تاريخها تغمره روح جديدة من التلاحم الوطني الأصيل بين قيادتنا الرشيدة وشعبنا الوفي في مواجهة التحديات والدفاع عن الحق والعدل والسلام وأمن منطقتنا واستقرارها وتجديد الآمال والتطلعات لتظل راية اتحادنا المجيد خفاقة عالية ودولتنا الغالية عزيزة قوية على الدوام وتحقق إنجازات وطنية تضاف إلى سجلها الحافل في الريادة والتميز والإبداع والابتكار وتمكين أبناء وبنات الوطن من المساهمة في تعزيز مسيرة التنمية الشاملة وتعزيز مشاركة المواطنين في عملية صنع القرار في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهاته التي تستهدف تسخير جميع الإمكانيات لوضع الدولة في المكانة العالية التي تستحقها بين الدول.

وقالت معاليها في كلمة لها بمناسبة احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ44: «نبارك لصاحب السمو رئيس الدولة وأصحاب السمو حكام الإمارات وأولياء العهود ولشعبنا الوفي الذكرى الـ44 لقيام اتحادنا رمز وحدتنا وحصن توحدنا وبداية مسيرة الخير والعطاء، وبناء دولة الفخر والتميز والرفاه، نجدد العهد فيه على الوفاء وبذل الغالي والنفيس لرفعة الوطن، وأن نفديه بالأرواح لتبقى رايته شامخة خفاقة عالياً ونعاهد صاحب السمو رئيس الدولة على العمل بكل جد ومثابرة لتحقيق برنامج النقاط العشر الوطني الذي طرحه على المواطنين اليوم بكل ما يحمله من أولويات وطنية لسعادة الإنسان وتحسين نوعية الحياة والحفاظ على نهج متوازن للاقتصاد الوطني وبناء اقتصاد وطني قائم على الابتكار وإنتاج المعرفة بعيداً عن الاعتماد على موارد النفط والتركيز على ترسيخ وتعزيز الهوية الوطنية، وأن نشحذ الهمم متطلعين إلى عام اتحادي نعيشه بروح جديدة من التلاحم الوطني وعهد جديد نخطو فيه إلى أعلى ميادين التميز والتنمية والإبداع والابتكار».

وأكدت أن وقوف واحتضان قيادة الإمارات الاستثنائية لشعبها ووقوف شعب الإمارات الوفي صفاً واحداً وراء قيادته الحكيمة وكافة قراراتها وتوجيهاتها ومبادراتها الوطنية هو مصدر قوة دولة الإمارات العربية المتحدة وإنجازاتها العظيمة التي نفاخر بها العالم.

وأضافت معاليها: «إن هذه الذكرى تتجدد هذا العام وقواتنا المسلحة ترفع رايات العز والمجد بانتصاراتها وإنجازاتها الوطنية والقومية، كما تتواكب مع ذكرى يوم الشهيد يوم 30 من نوفمبر الذي خصصته دولة الإمارات بتوجيهات القيادة الرشيدة لتخليد ذكرى شهدائنا الأبرار وتعميق قيم الولاء والانتماء للوطن والتضحية من أجله.

كما تأتي هذه الذكرى المجيدة ودولتنا تواصل خطواتها الواثقة الرائدة وتسجل إنجازاتها المتميزة في جميع القطاعات التنموية وعلى كل المستويات منطلقة بروح جديدة نحو المستقبل المشرق الواعد بالإعلان عن اعتماد صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، السياسة العليا لدولة الإمارات في مجال العلوم والتكنولوجيا والابتكار، وانطلاق فاعليات أسبوع الابتكار لتحقيق أهداف الاقتصاد الوطني وتنويع مصادره، والحد من الاعتماد على الموارد النفطية، وتأهيل الموارد البشرية الوطنية لقيادة قطاعات التنمية الشاملة والوصول إلى المنظومة المتكاملة للإنتاج المعرفي وتحقيق نقلة نوعية لدولة الإمارات في مجالات المعرفة والعلوم والتكنولوجيا خلال المرحلة المقبلة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض