• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حاكم عجمان: الثاني من ديسمبر مناسبة لاستذكار المؤسسين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 ديسمبر 2015

أبوظبي(وام)

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، أن الثاني من ديسمبر من كل عام، مناسبة خالدة لاستذكار الأيادي البيضاء التي أسست اتحاد سبع إمارات في وطن واحد يجمعه أمل واحد، وهدف مشترك، واسترجاع تاريخ مسيرة الاتحاد التي سطرها القائد الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه. وأضاف سموه أن الإمارات تمضي عاماً بعد عام في مسيرتها المباركة لبناء مجدها وحضارتها، وهي تنتهج مبدأ الانفتاح على العالم أجمع، مع التمسك بمبادئ الدين الحنيف، والقيم العربية الأصيلة، والهوية الثقافية الفريدة.ودعا سموه أبناء الإمارات والمقيمين والزائرين إلى التحلي بروح الاتحاد والحفاظ على القيم الأصيلة ورفعة البلاد ونصرة الإنسانية، وإعانة المحتاج، والجميع مدعو إلى العمل معاً، وبذل الجهد لإعمار أرض الإمارات، ومواجهة التحديات ومحاربة الفتن التي تفتك بالأوطان وتفرق بين الأشقاء.

وقال صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي في كلمة وجهها عبر مجلة «درع الوطن» بمناسبة اليوم الوطني الـ 44 للدولة، إنه في يوم الاتحاد لا ننسى شهداء الوطن الذين قدموا أرواحهم الطاهرة ليدوم عز الدولة وشموخ رايتها الخفاقة، ولينصروا دينهم وأشقاءهم، ويحافظوا على أمن الأوطان وكرامة الإنسان من الظلم والفساد والدمار.

وفيما يلي نص كلمة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، «يطيب لي بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الرابع والأربعين لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، أن أتقدم بأحر التهاني وأصدق الأمنيات بدوام الصحة والعافية والسعادة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات. إن الثاني من ديسمبر من كل عام مناسبة خالدة أنعم الله بها علينا في دولة الإمارات نستذكر فيها الأيادي البيضاء التي أسست اتحاد سبع إمارات في وطن واحد متحد، يجمعه أمل واحد وهدف مشترك، ونسترجع تاريخ مسيرة الاتحاد التي سطرها القائد الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض