• السبت 27 ذي القعدة 1438هـ - 19 أغسطس 2017م

المؤسسات الرياضية تتزين للاحتفال باليوم الوطني 44

كورنيش أبوظبي يرتدي ثوب التراث في عرس التجديف لقوارب 40 قدماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

لم تغب المؤسسات الرياضية عن احتفالات الدولة باليوم الوطني رقم 44 لذكرى تأسيس اتحاد الإمارات، حيث تسابقت كافة المؤسسات للتواجد في الحدث الذي يمثل عيداً لأبناء الوطن والمقيمين، حيث يطلق نادي تراث الإمارات وتحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي، منافسات سباق اليوم الوطني لقوارب التجديف فئة 40 قدما لقسم السباقات البحرية ما بين امتداد مياه منطقة الميناء الحر وحتى منصة التتويج في القرية التراثية بكاسر الأمواج ولمسافة أربعة أميال بحرية، والتي تتضمن 4 أشواط، يمثل كل شوط منها لوناً من ألوان علم الدولة، ومن المقرر وبحسب أحمد عبدالله المهيري رئيس قسم السباقات البحرية في النادي، مشاركة 68 قارباً على متنها نحو 1160 بحاراً ونوخذة وسكونيا، جاءوا من كافة أنحاء الدولة، للمشاركة في هذه الاحتفالية البحرية التي تعكس مدى اهتمام إدارة النادي والبحارة باليوم الوطني.

وأنهت إدارة النادي كافة الاستعدادات والتدريبات والتجهيزات ووضعت اللمسات الأخيرة وتجهيز البحارة الذين حطوا رحالهم في وقت مبكر من صباح اليوم على صفحة المياه الزرقاء عند خط البداية، قبيل خوض غمار التنافس والتحدي في سباق يعد الأغلى ضمن الموسم البحري الجديد للنادي 2015 - 2016.

ومن المقرر أن ترتدي منطقة كورنيش أبوظبي وكاسر الأمواج اليوم أبهى حلة تراثية كما يتزين لاستقبال فرسان وعشاق التراث والتجديف وسط مظاهر الفرح والابتهاج بالمناسبة، حيث يأتي هذا السباق في ضوء توجيهات سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، بضرورة المحافظة على تراثنا البحري والمحافظة على مفردات وتقاليد رياضة التجديف وإنعاشها كواحدة من أجمل الرياضات المحببة لدى بحارة الإمارات، والعمل على تواصلها وتوارثها عبر الأجيال، بالإضافة لما تحققه مثل هذه السباقات من لقاء إنساني وإحياء المفردات البحرية المتعلقة بفنون وتقاليد رياضة التجديف المحببة لدى شعب الإمارات بوجه خاص وشعوب منطقة الخليج بوجه عام. وعلى هامش هذا السباق يطلق النادي سباق البوانيش الشراعية، وسط مشاركة شبابية كبيرة.

رفعت اللجنة المنظمة للسباقات في النادي آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» مؤكدة أن إقامة هذا السباق ما هو إلا جزء من التعبير عن المحبة والولاء للوطن والقيادة الحكيمة.

وأكدت اللجنة المنظمة استكمال كافة الاستعدادات وإجراءات السلامة العامة للمشاركين، والعمل على تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين كافة المتنافسين، وتواصل تقديم الدعم لهم بكافة الإمكانيات المتاحة في ضوء توجيهات سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، الذي يتابع كل الإعدادات والتجهيزات للسباق ويوجه باستمرار بزيادة عدد السباقات البحرية والنهوض برياضة التجديف والعمل على نشرها بين أبناء الجيل الجديد من البحارة المواطنين.

وتمنت اللجنة النجاح والتوفيق لكافة المشاركين في عرس التجديف الذي تحتضنه العاصمة أبوظبي.

ومن المقرر أن يشهد فعاليات السباق اليوم حضوراً جماهيرياً وإعلامياً ودبلوماسياً كبيراً وحشدا من عشاق الرياضات التراثية البحرية، خصوصاً أن الفعاليات تأتي متزامنة مع إقامة عروض تراثية رائعة في محيط ومرافق القرية التراثية التابعة للنادي بكاسر الأمواج، والتي أعدت برنامجاً تراثياً مصاحباً يتضمن تفعيلاً كاملاً لأحداث القرية وبخاصة السوق التراثية والمتحف وسوق المهن الشعبية، بالإضافة إلى عروض الفرق الشعبية المحلية وتقديم الأهازيج والنهمات البحرية التي ستضفي أجواء تراثية وجمالية على السباق، حيث تتحول منطقة القرية التراثية وكاسر الأمواج إلى تظاهرة فرح تراثية من الابتهاج ومعانقة التراث الأصيل للتعبير عن الاعتزاز بمناسبة الاتحاد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا