• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مهرجان «الشيخ زايد التراثي» يحتفي بيوم الشهيد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

احتفى مهرجان الشيخ زايد التراثي الذي يحظى برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، بيوم الشهيد، من خلال تنكيس العلم، والوقوف دقيقة دعاء صامت على أرواح الشهداء، كوقفة وطنية تؤكد الاعتزاز بتضحيات شهداء الإمارات، وكتعبير حي عن تضامن الجميع مع أسر وذوي الشهداء، فالمهرجان يتناول من خلال (ركن حماة الوطن) الذي ينظمه الأرشيف الوطني، مراحل تطور القوات المسلحة الباسلة، فضلاً عن تكريم سيرة الشهداء الأبرار، حيث يتضمن صور الشهداء وسيرهم، ويوثق جوانب من بطولاتهم التي أدهشت العالم، وعطرت مسامع الدنيا.

وصرح حميد النيادي، مدير المكتب الخاص لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس اللجنة العليا لمهرجان الشيخ زايد التراثي، إن توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، أن يكون يوم 30 من شهر نوفمبر من كل عام يوماً للشهيد، تخليداً ووفاءً وعرفاناً بتضحيات وعطاء وبذل شهداء الوطن وأبنائه البررة الذين وهبوا أرواحهم لتظل راية دولة الإمارات العربية المتحدة خفاقة عالية، لهو خير دليلٍ على تجذر قيمة الوفاء في المجتمع الإماراتي قيادةً وشعباً، فالقيادة الرشيدة دائماً تثمن تضحيات أبناء الوطن وعطاءهم في مختلف مواقع العمل الوطني.وأضاف النيادي، شهداء الوطن ضربوا أروع الأمثلة في التضحية والوفاء لواجبهم الوطني في الدفاع والذود عن حمى الوطن من المخاطر التي تهدد أمنه واستقراره، وكانوا خيرَ عونٍ وسندٍ لأشقائهم، حيث سطروا بدمائهم الزكية أروع الملاحم في الوفاء والتضحية، وحفروا أسماءهم في ذاكرة أبناء الوطن، وباتوا رمزاً للفخر والاعتزاز لقيادتنا وشعبنا، وإننا إذ نستغل هذه المناسبة، وهذا اليوم الغالي على قلوبنا، بأن نرفع تحية حبٍ ووفاءٍ وفخرٍ واعتزازٍ لقيادتنا الرشيدة وأهل وذوي الشهداء وأقربائهم. وقال الدكتور عبدالله محمد عبدالكريم الريِّس، المدير العام للأرشيف الوطني: إن يوم الشهيد هو يوم الوطن، نحتفي فيه بالوفاء والعطاء ونستذكر قيم التضحية والإخلاص والولاء المتجذر في أبناء الإمارات، في يوم الشهيد تفخر الإمارات بتضحيات أبنائها المخلصين الذين يقدمون أرواحهم فداء لها، ويزرعون بتضحياتهم الكبيرة القيم النبيلة في قلوب الأجيال وعقولهم، ويضيئون ببطولاتهم ميادين العز والواجب، ويرتقون قمم المجد والعزة ليكونوا أسوة في الإقدام والمروءة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض