• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

«مؤشر الخليج الأول»: استمرار التفاؤل الحذر لدى المستثمرين في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 فبراير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أظهر «مؤشر انطباع أصحاب الثروات»، الذي يقدمه بنك الخليج الأول، استمرار التفاؤل الحذر لدى المستثمرين في الإمارات، إذ سجل ارتفاعاً بنسبة 0.31%، من 1,017.41 في يناير إلى 1,020.52 في فبراير، بحسب بيان أمس.

وقالت هدى عبدالله محمد، رئيس شؤون العملاء المواطنين في بنك الخليج الأول: «يمثل المؤشر أصحاب الثروات من الإماراتيين والمقيمين في دولة الإمارات، متميزاً بنظرة فريدة على حالة السوق».

من جهته، قال أوديسياس تريكاليوتيس، مدير الأبحاث في شركة إيبسوس للدراسات والبحوث: «تشير نتائج فبراير إلى استمرار النظرة الإيجابية للاقتصاد، نتيجة إلى عدة عوامل شملت تجاوز أسعار النفط الخام حاجز الـ50 دولاراً للبرميل، الأمر الذي سيؤثر إيجابياً على اقتصاد دولة الإمارات، إضافة إلى زيادة في مؤشر (مديري المشتريات) والتحركات في الأسهم في الإمارات، في الوقت الذي أدت فيه الزيادة في التضخم وانخفاض إشغال الغرف إلى التأثير سلباً على الانطباع السائد».

وتم إطلاق «مؤشر انطباع الثروات»، الذي يعد الأول من نوعه في الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالتعاون مع شركة إيبسوس للدراسات والبحوث وشركة جنرالي للتأمين في يناير 2017، وذلك بهدف قياس الانطباع السائد لدى المستثمرين الأثرياء في سوق الإمارات من منظورهم الشخصي والعملي، ويمثل مؤشراً لانطباعهم العام عن السوق، بناءً على العوامل الأساسية والاقتصادية الراهنة.

وتلتزم إدارة الثروات في بنك الخليج الأول بتوفير الفرصة لعملائها لتنمية أو حماية أو نقل ثرواتهم من خلال مساعدة مديرين متخصصين في مجال إدارة الثروة، بالإضافة إلى برنامج محكم في إدارة الثروات، والذي يشمل: فهم احتياجات وأهداف كل عميل، تقييم مخاطر محفظتهم الاستثمارية، وضع وتنفيذ خطة مالية متكاملة وتوفير متخصصين لتقديم النصائح حول أي تغيرات أو فرص جديدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا