• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بأوامر الملك سلمان بن عبدالعزيز

تغييرات حكومية واسعة بالسعودية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 يناير 2015

الرياض (وكالات) أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، عاهل السعودية، 30 أمراً ملكياً قضت بإعادة تشكيل مجلس الوزراء برئاسة خادم الحرمين الشريفين. ونصت الأوامر الملكية على تشكيل مجلس للشؤون السياسية والأمنية برئاسة ولي ولي العهد الأمير محمد بن نايف، ودمج وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي في وزارة واحدة باسم «وزارة التعليم»، وإلغاء لجنة سياسة التعليم ومجلس الخدمة المدنية، وتشكيل مجلس الشؤون الاقتصادية والتنموية، وتعيين الأمير خالد الفيصل مستشاراً لخادم الحرمين وأميراً لمنطقة مكة المكرمة، والأمير فيصل بن بندر أميراً للرياض، والأمير فيصل بن مشعل أميراً للقصيم، وتميم السالم مساعداً لسكرتير الملك، ومحمد العجاجي رئيساً لهيئة الخبراء في مجلس الوزراء، ومحمد الحلوة وفهد السماري وعبدالله المحيسن مستشارين في الديوان الملكي، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيساً لمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، والأمير منصور بن مقرن مستشاراً في ديوان ولي العهد، وخالد المحيسن رئيساً للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد. ونصت الأوامر الملكية على تعيين الأمير مقرن بن عبدالعزيز ولي العهد، نائباً لرئيس مجلس الوزراء، والأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، ولي ولي العهد نائباً ثانياً لرئيس مجلس الوزراء ووزيراً للداخلية، والأمير سعود الفيصل وزيراً للخارجية، والأمير منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير دولة وعضواً بمجلس الوزراء مستشاراً لخادم الحرمين الشريفين، والأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزيراً للحرس الوطني، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وزيراً للدفاع. والدكتور عادل بن زيد الطريفي وزيراً للثقافة والإعلام. وشملت الأوامر إعفاء الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة من منصبه، وتعيين الفريق خالد بن علي بن عبدالله الحميدان رئيساً جديداً للاستخبارات العامة بمرتبة وزير.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا