• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

القلب·· ومـا يهوى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 أبريل 2007

أعلن لاعب التنس التايلاندي بارادورن سريشابان أمس خطبته رسمياً على الحسناء روسية الأصل كندية الجنسية ناتالي جليبوفا ملكة جمال الكون عام 2005 مشيراً إلى أنه سقط أخيراً في شباك الحب وأنه تقدم لخطبتها قبل أيام ويعتزم الزواج منها في الفترة المقبلة.. وقال بارادورن 28 عاماً أمام حشد من الصحفيين في فندق سوخوتاي الفخم الذي أعلن فيه خطبته ''إن الامر شبيه بأفلام السينما. جثيت على ركبتي وطلبت منها الزواج وقالت لي نعم. نعم. نعم.

وجرت خطبة الاثنين في 13 أبريل الحالي خلال عطلة قضاها كل منهما في بالي كما يعتزمان الزفاف في نوفمبر أو ديسمبر المقبلين. ويعتلي بارادورن قائمة لاعبي التنس في تايلاند حيث يمثل أسطورة تايلاندية في هذه اللعبة كما سبق وأن شغل المركز التاسع في التصنيف العالمي للمحترفين. أما جليبوفا 25 عاماً فانتزعت لقب ملكة جمال الكون بعد منافسة شرسة في المسابقة التي جرت بالعاصمة التلايندية بانكوك قبل عامين.

وقال بارادورن إنه سيستمر في لعب التنس بعد الزواج من جليبوفا مشيراً إلى أنها ستفتح مشروعاً تجارياً لمستحضرات التجميل.

واعترف سريشابان وجليبوفا بأنهما يرتبطان بعلاقة ''صداقة خاصة'' منذ فبراير الماضي. وثار الجدل في الصحف التايلاندية عن إمكانية إقامة ''مباراة الحب'' بين سريشابان وجليبوفا وذلك منذ العام الماضي وبالتحديد منذ أن طبعت جليبوفا قبلة على وجه سريشابان بعد الفوز الذي حققه على البريطاني تيم هينمان في دور الثمانية لبطولة تايلاند المفتوحة في بانكوك. وقالت جليبوفا ''منذ أن التقينا للمرة الأولى عرفت أنه (سريشابان) شخص متواضع. وقال سريشابان لخطيبته الحسناء أمام الصحفيين ''أحبك'' باللغة الروسية. وحضر حفل الخطوبة والدا كل من النجمين وأهدى والد بارادورن جليبوفا عقداً من الماس يبلغ وزنه 16 قيراطاً. وأصبحت جليبوفا ''مندوبة'' لشركة سينغا التايلاندية للجعة بعد فترة قصيرة من انتهاء فترة حظر عملها خلال استحواذها على لقب ملكة جمال الكون. وساهمت وظيفتها الجديدة في بقائها ضمن دائرة الضوء في تايلاند.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال