• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

دبي العالمية تستعرض تجربتها في مؤتمر اقتصادي عالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 أبريل 2007

دبي - الاتحاد: استعرضت ''دبي العالمية'' تجربتها خلال مؤتمر ''أسبوع الأعمال لرابطة كلية الاقتصاد في روتردام ''2007 في جامعة إيراسموس في مدينة روتردام الهولندية. وأكد فريد محمد أحمد أمين عام ''دبي العالمية'' أن الهوية المميزة أصبحت شرطا مسبقا للنجاح في عالم اليوم المتسم بشدة المنافسة، سواء تعلق الأمر بدولة أم بكيان اعتباري. وأن دبي عملت بكل جد ومشقة لبناء صورتها العالمية التي تميزها كواحدة من أفضل الأماكن الواعدة في القرن الحادي والعشرين. وقامت قيادتها المتبصرة، بما تتحلى به من قدرة ملهمة وجرأة في التميز، بشق الطريق نحو بناء أرض الفرص العظيمة وأسلوب الحياة الخارج عن المألوف''.

وقال في كلمة ألقاها أول أمس أمام المؤتمر إن ''مقدرة دبي على تكوين هوية فريدة لها كمكان لفرص الأعمال غير المقيدة ولأسلوب الحياة الخارج عن المألوف، لها جذور متأصلة في نظرتها إلى ذاتها المقرونة بفهم عميق للطابع المتغير الذي يتسم به اقتصاد العالم''.

وحضر المؤتمر فريدريك رنفيلدت، رئيس وزراء السويد، وساندر فان نوردند، العضو في الفريق القيادي التنفيذي العالمي ورئيس مؤسسة ''غلوبال ريسورسز أكسنتشر''، وكيس فان در غراف، رئيس شركة يونيليفر أوروبا، وجاك فان أورد، المدير التنفيذ لشركة فان أورد للحفريات والمقاولات البحرية، وشخصيات أخرى.

واعتبر فريد أحمد في كلمته التي حظيت باهتمام المشاركين ''أن دبي العالمية تمثل نتاج هذه الرؤية النابضة بالحيوية، فمشاريعها الرائدة في تطوير الواجهات البحرية مثل جزر النخلة تخط مفهوما جديدا على كوكبنا، كما أن موانئ دبي العالمية، الشركة المرموقة في مجال إدارة وتطوير الموانئ، تواصل نموها المشهود عبر القارات ليصل عدد محطاتها البحرية إلى 42 محطة في 22 دولة، بينما تمثل المنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) نموذجا يقتدى به ومصدر وحي وأمل للاقتصادات الناشئة. ومما يزيد مكانة جافزا قوة وقيمة حيث إنها تأوي 140 من بين أغنى 500 شركة في العالم مدرجة على لائحة فورتشن''.

وأضاف ''إن سعي دبي إلى التميز يتجسد في المشاريع التي أطلقتها، مثل بورصة دبي المالية العالمية، ومركز دبي للسلع المتعددة، والمشاريع العقارية المتعددة على الواجهات البحرية مثل نخيل وغيرها. ويتم في كافة هذه المشاريع تطبيق أفضل الممارسات المؤسسية على نحو دقيق وصارم، وعلى سبيل المثال فإن موانئ دبي العالمية تطبق معايير مدققة من جهات مستقلة على امتداد شبكة محطاتها العالمية، مستعينة بخدمات سجل لويدز لضمان الجودة''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال