• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تخليداً لذكرى الأبطال البواسل

سلطان القاسمي يدشن نصب وساحة الشهداء في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 ديسمبر 2015

الشارقة (الاتحاد)

دشن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، ظهر أمس، نصب وساحة الشهداء في حرم المدينة الجامعية في الشارقة.

بدأت مراسم حفل التدشين، بوصول صاحب السمو حاكم الشارقة إلى ساحة الشهداء، حيث كان في استقبال سموه لدى وصوله الشيخ خالد بن عبدالله القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والشيخ خالد بن عصام القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ فاهم بن سلطان القاسمي رئيس دائرة العلاقات الحكومية، والشيخ محمد بن حميد القاسمي مدير دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية.

كما حضر حفل التدشين، راشد أحمد بن الشيخ رئيس الديوان الأميري، والعميد سيف محمد الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، وخميس بن سالم السويدي رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى، وعبدالله محمد العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام، والمهندس صلاح بن بطي المهيري رئيس دائرة التخطيط والمساحة، والمهندس خليفة مصبح الطنيجي رئيس دائرة الإسكان، وعبدالله علي المحيان رئيس هيئة الشارقة الصحية، وهنا سيف السويدي رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، والمهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة، وخالد جاسم المدفع رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي، ومحمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة، وسالم محمد القصير رئيس هيئة تطوير معايير العمل، وعلي إبراهيم المري رئيس دارة الدكتور سلطان القاسمي للدراسات الخليجية، وكبار المسؤولين، وعدد من الضباط بالقوات المسلحة. ويأتي إنشاء ساحة ونصب الشهداء الذي شارك في بنائه أفراد القوات المسلحة، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لتخليد ذكرى شهدائنا البواسل الذين قدموا أروع صور التضحية والفداء في سبيل رفعة الوطن والذود عن حياضه، والحفاظ على أمنه واستقراره، لكي ينعم كل من يقيم على هذا الوطن الكريم بالأمن والسلام.

ويتكون النصب من عشرة مستويات، ارتفاع كل مستوى متر بإجمالي 10 أمتار، المستوى الأول هو القاعدة الجرانيتية للعمود بمساحة 706 أمتار مربعة، والمستوى الأخير القبة المستقرة مكونة من أقواس على شكل ثماني، المصبوب مع طلاء باللون الذهبي، أما المستويات الثمانية بالوسط، كل مستوى مكسي بألواح ألمنيوم مطلية باللون الذهبي، معلقة بها قطع مكعبة بأبعاد 20 في 20 في 30 سم لكل قطعة، محفور بكل قطعة كلمة من كلمات الآية الكريمة (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا، بل أحياء عند ربهم يرزقون)، وتزن كل قطعة 2,5 كجم، ويعلق في كل مستوى من 60 و70 قطعة، ويتكون الهيكل الإنشائي من قاعدة للنصب من الخرسانة المسلحة وعمود على شكل هيكل حديدي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض