• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«خليفة الإنسانية» تواصل توزيع المساعدات الإغاثية لمنكوبي الزلازل في أفغانستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 ديسمبر 2015

أبوظبي (وام)

يواصل فريق مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية بالتنسيق مع سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في كابول، توزيع المساعدات الإغاثية على منكوبي الزلازل في ولاية بدخشان الأفغانية، بعد الانتهاء من توزيع المساعدات على ولاية تخار في الشمال الأفغاني، وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس المؤسسة، بعد النداء الذي وجهته أفغانستان لمساعدتها في إنقاذ ضحايا الزلزال الذي ضرب مناطق عدة فيها. وقال مصدر مسؤول في مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية، إنه وعلى مدى يومي «الجمعة» و«السبت» الماضيين، تم توزيع المساعدات الإغاثية على المتضررين في ولاية بدخشان الواقعة في أقصى الشمال الشرقي من أفغانستان والمتاخمة لحدود باكستان والصين وطاجيكستان، حيث استفاد منها ألفا أسرة في مدينة فيض آباد مركز الولاية، وألف أسرة في منطقة ميدان هوائي أيضاً. وقال يوسف سيف سباع آل علي سفير الدولة في كابول، إنه تم التنسيق لتوزيع المساعدات على المناطق المتأثرة في الولاية بالتعاون والتنسيق مع السلطات المحلية، وفي مقدمتهم والي الولاية فيصل أحمد بيك زاده ونائب الوالي الدكتور كل أحمد بيدار وقائد شرطة الولاية.

وأشادت الحكومة الأفغانية بجهود دولة الإمارات العربية المتحدة وسرعة استجابتها في إغاثة المنكوبين والفقراء بجمهورية أفغانستان الإسلامية، ووجهت الشكر إلى مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية على هذا الدعم الإغاثي لضحايا الزلزال. جدير بالذكر أن مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، قامت سابقاً بتقديم شتى أنواع المساعدات للمتضررين جراء السيول والانهيارات الأرضية، التي تعرض لها عدد من ولايات الشمال الأفغاني ومن ضمنها ولاية بدخشان، كما أن جهود المؤسسة مستمرة على الساحة الأفغانية للوصول إلى الفقراء والمحتاجين والمتضررين في ولايات أخرى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض