• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

مخاوف سياسية تدعم أسعار النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 أبريل 2007

عواصم - (وكالات): ارتفع مزيج برنت الخام بينما تراجع الخام الاميركي قليلا أمس، فيما تلقى الأسعار دعما نتيجة عدة عوامل أساسية من بينها الغموض الذي يحيط بنتيجة انتخابات الرئاسة في نيجيريا، الدولة العضو في أوبك، والنزاع حول الملف النووي الإيراني، وهي العوامل التي تؤثر على الإمدادات.

وخلال تداولات يوم أمس، ارتفع مزيج برنت، خام القياس الأوروبي، 0,10 دولار إلى 66,59 دولار للبرميل وتراجع الخام الأميركي 0,11 دولار إلى 64 دولارا للبرميل. وزاد السولار 4,25 دولار إلى 579,75 دولار للطن.

وتثور مخاوف من أن تؤدي المشاكل التي أحاطت بالانتخابات النيجيرية إلى تفاقم المخاطر المحتملة التي تحيط بإنتاج النفط النيجيري وتصديره.

وقال تاجر: ''نيجيريا وإيران والمخاوف بشأن الإمدادات في الولايات المتحدة قبل موسم الرحلات في الصيف هي العوامل الثلاثة الرئيسية التي تسهم في الصعود. ويلقى السوق دعما نتيجة توترات بين إيران والغرب بشأن البرنامج النووي لطهران.

وتستأنف إيران والاتحاد الأوروبي المفاوضات بشأن برنامج طهران النووي في تركيا غدا الأربعاء. على صعيد متصل، ذكرت صحيفة القبس أن الكويت اكتشفت حقل غاز كبيرا في شمال البلاد. وقالت صحيفة القبس في تقرير لم تنسبه إلى أي مصدر إن الاختبارات الأولية التي أجرتها وزارة النفط أثبتت وجود كميات كبيرة من الغاز في الحقل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال