• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

محمد بن راشد يحضر مأدبة غداء أقامها طحنون بن محمد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 نوفمبر 2015

العين (وام)

لبى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، دعوة سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية إلى مأدبة الغداء التي أقامها سموه في قصر غريبة بمدينة العين ظهر أمس، تكريماً لصاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بمناسبة انعقاد مجلس الوزراء في قصر المويجعي التاريخي صباح أمس.

حضر المأدبة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، ومعالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والشيخ هزاع بن طحنون آل نهيان وكيل ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية، والشيخ ذياب بن طحنون آل نهيان، والشيخ خليفة بن طحنون آل نهيان إلى جانب عدد من الشيوخ وأصحاب المعالي الوزراء.

محمد بن راشد يأمر بالإفراج عن 129 سجيناً بمناسبة اليوم الوطني

دبي (وام)

أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بصفته حاكماً لإمارة دبي بالعفو عن 129 نزيلاً من نزلاء المؤسسات الإصلاحية والعقابية في دبي، ومن مختلف الجنسيات، وذلك بمناسبة احتفالات الدولة باليوم الوطني الرابع والأربعين.

وقال المستشار عصام عيسى الحميدان النائب العام لإمارة دبي، إن العفو السامي يأتي في إطار حرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على منح المحكومين المشمولين بالعفو فرصة جديدة لمواصلة حياتهم مع أسرهم وذويهم، وتشجيعاً من سموه لهم على الانخراط في المجتمع من جديد كأفراد نافعين لأنفسهم، ليتحولوا مرة أخرى إلى مواطنين صالحين، وليستردوا مكانهم بين أهلهم الذين غادروهم نتيجة لأعمال اقترفوها، وأدركوا سوء عاقبتها عليهم وعلى أسرهم.

وأكد أن النيابة العامة بدأت في التنسيق مع القيادة العامة لشرطة دبي لتنفيذ الأمر السامي؛ لتمكين المحكومين المشمولين بما يعود من آثار إيجابية مهمة على أسرهم، ومعاونتهم على مواصلة حياتهم بأسلوب طبيعي، يمكنهم من لعب دورهم المنتظر ضمن النسيج العام للمجتمع، الذي لا تتوانى إمارة دبي وقيادتها الرشيدة في توفير المقومات اللازمة كافة لتعزيز تلاحمه وترسيخ تماسكه وتدفعه دائماً إلى الأمام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض