• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

سلطان بن زايد: يوم الشهيد يكرس معنى العطاء والوفاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 نوفمبر 2015

أبوظبي (وام)

أكد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، أن يوم الشهيد الذي تحتفي به دولة الإمارات، اليوم، يشكل عنواناً للتضحية والوفاء والفداء من أجل الوطن، واتحاده، وعزته، وأمنه، واستقراره.

وقال سموه في كلمة له بمناسبة يوم الشهيد ـ الذي يصادف الثلاثين من نوفمبر من كل عام ـ «إننا نحتفي بهذا اليوم العظيم استذكاراً وافتخاراً بقيم التفاني والإخلاص والولاء والانتماء والتلاحم والإخاء المتجذرة في نفوس أبناء الإمارات الذين تحلوا بها، وهم يجودون بأرواحهم في ساحات البطولة والعطاء وميادين الواجب دفاعاً عن الحق، ورفع الظلم عن المظلوم. وأضاف سموه أن يوم الشهيد يوم عظيم مجيد يكرس معنى العطاء والوفاء المتبادل بين القيادة والشعب.

وأشار سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان إلى أننا نحتفي بهذا اليوم، وقد أضحت بلادنا بقيادتها الرشيدة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، شامخة، رائدة، مبتكرة، مبدعة، قدم أبناؤها مثالاً رائعاً للوفاء والولاء والانتماء، وأصبحت تتبوأ مكانة عالية رائدة في المحافل كافة. وأضاف سموه: إننا في هذا اليوم نقف إجلالاً واحتراماً لكوكبة من أبناء قواتنا المسلحة الذين سطروا تاريخاً جديداً، فدماء الشهداء فداء للوطن والأمة.

كما نعلن للملأ بأنهم الأوفياء الصادقون.

كما أنه مناسبة لكي نؤكد لهم ونعاهدهم بأننا لن ننساهم، وسنبقى مقدرين لتضحياتهم. وقال: إننا في هذه المناسبة العظيمة نحتفي ونفخر أيضاً بأسر الشهداء وذويهم الصابرين الذين قدموا مثالاً رائعاً للوفاء والانتماء والولاء.

وشدد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان على أن «يوم الشهيد» يشكل حلقة جديدة في بلادنا عنوانها التضحية، وبذل الغالي والنفيس، من أجل مستقبلها ووحدتها، والحفاظ على مكتسباتها، وتحقيق المزيد من المنجزات.

واختتم سموه كلمته بالابتهال إلى الله بأن يحفظ قيادتنا ودولتنا، ويتقبل شهداءنا، ويديم أمننا واستقرارنا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض