• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م
  08:14    الشرطة تطلق النار على رجل يحمل سكينا في مطار "امستردام شيبول"    

دبلوماسي مصري: وثيقة العهد تدشين لعلاقة تبادلية بين العراق والمجتمع الدولي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 أبريل 2007

القاهرة - ''الاتحاد'':أكد مصدر دبلوماسي مصري أن وثيقة العهد الدولي حول العراق التي سيتم اطلاقها في الثالث من مايو المقبل في مؤتمر شرم الشيخ ستكون بمثابة إعلان رسمي لبدء علاقات تبادلية بين الحكومة العراقية والمجتمع الدولي. وقال ان هذه الوثيقة تربط بين وفاء الحكومة العراقية بمسؤولياتها ووفاء المجتمع الدولي بتعهداته المتضمنه في الوثيقة مؤكدا انه كلما مضت الحكومة العراقية قدما في تنفيذ مسؤولياتها الواردة في برنامج الوثيقة تشجع المجتمع الدولي على تقديم المزيد من المساعدات للعراق والمضي قدما في تنفيذ مسؤولياته المدرجة بالوثيقة. وأوضح المصدر أن فكرة اطلاق الوثيقة نشأت منذ الصيف الماضي حيث تم بمقتضاها وبمشاركة من الحكومة العراقية وسكرتارية الأمم المتحدة اعداد وثيقة تتضمن شرحا مفصلا لخطة عمل الحكومة العراقية في السنوات الخمس المقبل لتحدد مسؤولياتها ومتطلباتها على الأجندة الأمنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية ويرتبط ذلك ببرنامج الحكومة العراقية وتعهداتها التشريعية وبرنامجها للاصلاح الإقتصادي. وأضاف أنه سيتم في ضوء ذلك وضع تصور على هذا الأساس وأنواع المساعدة المطلوبة من المجتمع الدولي بما فيها ما يتعلق ببناء القدرات والمساعدات الاقتصادية والاعفاء من الديون وكل ما من شأنه تسهيل أحد أنواع الدعم الممكنة من المجتمع الدولى.

ونوه المصدر بالدعوات التي تم توجيها لحضور الإجتماع الوزارى الدولي لاطلاق مبادرة العهد الدولي للعراق من جانب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حيث تشير التوقعات الى مشاركة مابين 70 80 وفدا من دول ومنظمات اقليمية ودولية ومن بينها منظمات تمويلية دولية حيث مازالت الموافقات تتوالى من الدول والمنظمات المختلفة.

وأكد المصدر أن وثيقة العهد ستكون لها آلية المتابعة بين الحكومة العراقية والشركاء. كما وستكون هناك سكرتارية مقرها في بغداد وتضم ممثلين عن الحكومة العراقية والأمم المتحدة لمتابعة تنفيذ المبادرة.