• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

محمد المحمود: قيم الوفاء متجذرة في نفوس أبناء الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

وصف محمد إبراهيم المحمود رئيس مجلس إدارة «أبوظبي للإعلام» العضو المنتدب، يوم الشهيد بأنه انعكاس لقيم الولاء والانتماء المتأصلة في نفوس أبناء وبنات هذا الوطن المعطاء، مشيراً إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة تضرب اليوم أروع الأمثلة في العرفان، بما يخلد للشهداء سيرتهم العطرة لدى الأجيال جيلاً بعد جيل.

وقال: إن يوم الثلاثين من نوفمبر من كل عام سيكون محفوراً في ذاكرة الإمارات والأمة، يستذكر فيه أبناء الوطن جميعاً شهداء القوات المسلحة البواسل، وما قدموه من تضحيات من أجل أن يظل العلم الإماراتي خفاقاً في ميادين الحق والواجب والشرف.

وأشار إلى ما وصفه بـ «خصوصية العلاقة» بين القيادة والشعب في دولة الإمارات، والتي أسس لها، المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والتي أصبحت منهجاً ثابتاً وراسخاً في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ، حفظه الله.

ولفت إلى تقدير قيادتنا الرشيدة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، لتضحيات شهداء الوطن الأبرار من القوات المسلحة، لأنها تعتبر هؤلاء نماذج ناصعة لقيم التضحية والفداء والانتماء، ينبغي تخليدها في ذاكرة الوطن، وترسيخها في عقول النشء والشباب ليتعلموا كيف يكون حب الوطن فريضة، والدفاع عنه شرفاً وانتماءً.

ولفت المحمود إلى أن إنشاء مكتب في ديوان ولي عهد أبوظبي يعنى بشؤون أسر شهداء الوطن، يأتي تجسيداً لنهج معاني التلاحم بين شعب الإمارات وقيادته، ليظل العرفان بدور أسر الشهداء عنوان وفاء، وواجباً وطنياً، تقديراً لدورهم وما قدموه من عطاء وبذل، ولتمكين أبناء الوطن وأجيال الغد من مواصلة مسيرة العطاء والمحبة والخير وترسيخ قيم التكاتف والترابط والتعاضد التي يتسم بها مجتمع دولة الإمارات منذ القدم.

وتابع: إن الفعاليات المجتمعية والرسمية اليوم تعبر عن التقدير والفخر والاعتزاز بأبطال الإمارات الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن، كما أنها رسالة شكر وتقدير وعرفان لأسر وذوي الشهداء الذين وقفوا وقفة اعتزاز وشموخ بما قدمه أبناؤهم لأجل رفعة ومجد الوطن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض