• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لوحات فنية وقصائد.. والفخر يملأ أركان رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 نوفمبر 2015

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

احتفت مدارس منطقة رأس الخيمة التعليمية والمؤسسات في الإمارة صباح أمس بيوم الشهيد واليوم الوطني والتي ترجمت على شكل لوحات فنية وقصائد شعرية ومعارض للصور تعرض من خلالها إنجازات الدولة والفخر والاعتزاز الذي حققه أبطالنا الشهداء.

فقد احتفت إدارة الدفاع المدني برأس الخيمة برعاية قائد عام الدفاع المدني اللواء جاسم المرزوقي بأسر الشهداء في رأس الخيمة بحضور العميد محمد الزعابي مدير الإدارة وعدد من أسر الشهداء.

وأكد العميد الزعابي في كلمة ألقاها أن تضحية الشهداء قناديل تنير للأجيال القادمة طريقهم نحو العزة والكرامة ومنبع حقيقي للتضحية والدفاع عن الشرعية ونصرة المظلوم على أرض اليمن الشقيقة. وأضاف أن قيادة الإمارة تعتبر القدوة الحقيقية لمواطنيها في كل المواقف وهو ما ساهم في التفاف الشعب حول قيادته التي لم تأل جهدا في تسخير كل الإمكانيات لإسعاد شعبها وتوفير الحياة الكريمة له. وثمن أسر الشهداء هذا التكريم مؤكدين أنهم وأبناءهم فداء للوطن الغالي. وأكد الشيخ صقر بن خالد بن حميد القاسمي رئيس مجلس إدارة مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه أن يوم الشهيد هو يوم نحتفي فيه جميعا بهذه الفئة الغالية التي بذلت أغلى ما تملك من أجل الوطن وقيادته ومجتمعه، فذكراهم راسخة في نفوس ووجدان كل من يعيش على تراب أرض هذا الوطن، وإن كل شهيد إماراتي هو ابن لكل أسرة إماراتية، فمصابنا واحد، وعزاؤنا واحد، وإن تلاحمنا مع قيادتنا الحكيمة مستمر في كل وقت وحين، من أجل المحافظة على هذا الوطن، وحماية منجزاته ومكتسباته، والإشادة بأبنائه المخلصين. وقال أحمد محمد الشحي مدير عام المؤسسة: إن الشهداء سطروا الأمجاد بمداد من دمائهم الغالية، وقدموا أغلى التضحيات تلبية لنداء وطنهم في سبيل إعلاء الحق ونصرة أهله، نسأل الله تعالى أن يمن عليهم بعظيم الأجر والثواب، وإننا لنعزي أنفسنا ومجتمعنا بما وعد الله به الشهداء من الأجور الكبيرة والمكانة العالية، مؤكدا أن قيادتنا الرشيدة لا تألو جهدا في تقدير شهدائنا الأبرار، وتخليد ذكراهم، والعناية بشؤون أسرهم وذويهم، عبر المبادرات المتنوعة التي تدل على ذلك، ومنها مبادرة يوم الشهيد.

بدوره، قال أحمد إبراهيم سبيعان أمين عام جائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم ورئيس اللجنة العليا المنظمة للجائزة: إن جنودنا البواسل ضربوا أروع الأمثلة في البطولة والتضحية، وجادوا بأرواحهم لنصرة الحق، حتى ظفر بالشهادة منهم ثلة مباركة، وإن استشهاد هذه الكوكبة من جنودنا لا يزيدنا إلا عزيمة وإصرارا على تلبية النداء ونصرة الحق، وإن مبادرة يوم الشهيد التي أطلقتها قيادتنا الرشيدة هي تعبير عن الوفاء لهؤلاء الشهداء الأبرار، نسأل الله تعالى أن يمنَّ عليهم جميعا بالرحمة والرضوان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض