• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

المزينة يتفقد مركز شرطة الموانئ في دبي

تكثيف الدوريات حرصاً على أمان الرواد وأمن الشواطئ

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 مارس 2016

دبي (الاتحاد)

أكد اللواء خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، على الدور الكبير الذي يلعبه مركز شرطة الموانئ، خاصة في الحفاظ على الأمن البحري العام لإمارة دبي، ومراقبة وضبط حركة الملاحة الساحلية للإمارة، ومواكبة النمو الاقتصادي الذي تشهده وما يتطلبه ذلك من قراءة للواقع الأمني ودراسته بالشكل الذي يحفظ أمن وأمان الناس وممتلكاتهم، وأمن الموانئ والشواطئ، إضافة إلى الفعاليات السياحية والمشاركة في تنظيم الفعاليات والسباقات البحرية المحلية والدولية والقيام بحملات توعوية لمرتادي البحر ومستخدمي الدراجات المائية، موجها بتكثيف الدوريات والفرق الأمنية للحفاظ على سعادة وأمن مرتادي الشواطئ.

جاء ذلك خلال تفقد اللواء المزينة لمركز شرطة الموانئ، ضمن برنامج التفتيش السنوي للإدارات العامة ومراكز الشرطة، في حضور اللواء طيار أحمد محمد بن ثاني مساعد القائد العام لشؤون المنافذ، والعقيد عبدالله راشد عبدالله، مدير المركز، ونائبه المقدم سعيد سالم، والمقدم أحمد المهيري مدير إدارة الرقابة والتفتيش في الإدارة العامة لحقوق الإنسان بالوكالة، والمقدم علي سبت أهلي مدير إدارة الصيانة في الإدارة العامة للخدمات والتجهيزات، وعدد من الضباط.

واطلع ضمن جولته على إحصائيات قسم الأمن البحري، حيث سجل القسم 64 حادثاً بحرياً في العام 2015، مقابل 67 حادثا بحرياً في العام 2014، إضافة إلى تنفيذ 25 حملة بحرية العام الماضي، مقابل 22 حملة في العام 2014، ومن أهم نتائج تلك الحملات المدونات البحرية والفرقة الوقائية، واستخدام لوح التزلج الكهربائي (سكوتر) في أماكن ممنوعة واصطحاب حيوانات في مكان ممنوع وضبط وسائل بحرية (مخالفة) ومنتهية الصلاحية.

ووجه القائد العام لشرطة دبي بالعمل على إسعاد المتعاملين مع مركز شرطة بر دبي عبر إنجاز المعاملات واستقبال الطلبات والملاحظات والشكاوى والاقتراحات عبر الهواتف الذكية، وتقديم خدمات للجمهور بصورة متميزة، تتلاءم مع مكانة وسمعة شرطة دبي، مشيداً بتطبيقات البرامج الإلكترونية في المركز وتطويعها بالطريقة التي تساهم في تخفيض الفترة الزمنية للمعاملة والعمل على توفير خدمات مميزة لذوي الإعاقة.

وفي ختام جولته التفتيشية تفقد اللواء المزينة ورشة صيانة القوارب في ميناء الصيادين بالميرا ووجه بتطويرها، كما تفقد مخفر ميناء الحمرية التابع لمركز شرطة الموانئ،واطلع على سير العمل في المخفر، ووجه العاملين فيه بعمل آلية مشتركة مع الجهات الحكومية الأخرى العاملة في الميناء، وذلك لتسهيل الإجراءات وبسط الأمن في المنطقة.

ووجه اللواء المزينة بتعزيز العلاقات مع الشركاء، بما يخدم المصالح المشتركة وخاصة أن شواطئ الدولة باتت واحدة من الوجهات الرئيسة للوفود السياحية من جميع أقطار العالم، في حين تجوب مياهها السفن على اختلاف أشكالها وأحجامها، الأمر الذي يتطلب متابعة مستمرة وتكثيف الجهود للتأكد من مدى التزامها القوانين الدولية والمحلية المتعلقة بحماية البيئة البحرية، إضافة إلى السعي دوماً من أجل تطوير البرامج الأمنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض