• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

الستائر··· الحاكمة بأمرها في جمال المنازل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 أبريل 2007

القاهرة - ماجدة محيي الدين:

''الستائر وحدها يمكن أن تغير الجو العام للمكان حتى اذا لم يتم تغيير الاثاث والوان الحوائط أو السجاد''. هكذا ينظر مهندس الديكور ايهاب عبدالحميد للستائر التي يعتبرها اكثر العناصر تأثيرا في المكان، ويمكن عن طريقها اضفاء مناخ مختلف وحالة جديدة على مكونات الحجرة. لكن هذا منوط باختيار الستائر المناسبة لذوق العميل ومزاجه، وبما يلائم الاثاث ومساحة الشرفة وكمية الاضاءة. وهناك دائما افكار جديدة خاصة عند التنفيذ حيث يوحي المكان والمساحة والوان المفروشات بأسلوب غير تقليدي عند تنفيذ الستارة.

خيوط السيرما

بالنسبة للاقمشة المناسبة لتنفيذ الافكار الجديدة، فقد توارى الحرير بمختلف اشكاله ليفسح المجال امام الاورجانزا والتفتاه والتول المرصع بحبات الكريستال والباييت، كما انتقل التطريز بخيوط السيرما الذهبية والبرونزية الى اقمشة التنجيد بما فيها الستائر، وهذه النوعية من الاقمشة اللامعة تصلح لكل مكان في المنزل كما يؤكد ايهاب الذي يلفت إلى أن المخمل لا يزال عنصرا مهما خاصة في تنفيذ التصميمات الكلاسيكية أو الحديثة بالنسبة للستائر الثقيلة.

ويوضح ان الألوان الداكنة مثل العنابي أو الزيتوني الغامق والذهبي هي الأنسب لحجرات الاستقبال والصالونات وكذلك غرف الطعام، وهذه الأخيرة يفضل لها الدرجات الزاهية المشرقة مثل الأحمر أو الفوشيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال