• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

73 قتيلاً بمعارك اليوم الرابع في مقديشو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 أبريل 2007

عواصم - وكالات الأنباء: قال شهود عيان وسكان إن 73 صوماليا على الأقل معظمهم من المدنيين قتلوا أمس مع دخول معارك العاصمة مقديشو يومها الرابع بين القوات الاثيوبية ومسلحين تابعين للمحاكم الاسلامية وقبيلة الهوية، فيما حذرت الامم المتحدة من مغبة تبني الحل العسكري في البلاد التي تعاني من غياب حكومة مركزية منذ الاطاحة بنظام سياد بري في العام .1991

وقال شهود العيان إن أكبر عدد للقتلى خلال معارك امس وقع في منطقة البركة السكنية والتجارية حيث لقي 20 فردا حتفهم عندما سقطت قذائف مورتر على المنطقة.

وتناثرت الجثث في الشوارع وبعضها مقطوع الرأس في حين أصبحت جثث أخرى مشوهة بشكل يصعب التعرف عليها. ومن المتوقع أن يرتفع عدد القتلى مع استمرار اشباك القوات الإثيوبية والصومالية مع المسلحين في شتى أنحاء المدينة وسط قصف متواصل في مناطق سكنية. وكان قصف صاروخي ومدفعي ثقيل قد هز المدينة منذ مساء أمس الاول وحتى صباح أمس، مما أسفر عن مقتل المزيد من المدنيين ونزوح الكثيرين بسبب القتال المستعر، وقال أحد السكان الذي طلب عدم نشر اسمه لرويترز ''هناك الكثير من القتلى. أحمل جثتي اثنين من أفراد أسرتي في سيارتي الآن''.

وأكد سكان آخرون القصف المتواصل وقال ساكن في حي توفيق ''نتعرض لقصف شرس. سقطت 15 قذيفة على منطقتنا السكنية خلال اقل من ساعة.

وفي الوقت الذي تعرضت فيه حتى مقبرة للقصف أمس، قام عدد من الاهالي بدفن قتلاهم في مقابر مؤقتة على جانب الطريق. وأصبحت أجزاء من المدينة مثل مدينة الأشباح بشوارعها الخالية والمباني المحطمة. ... المزيد