• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

الأهلي وشبيبة القبائل إلى ربع النهائي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 أبريل 2007

حجز الاهلي المصري حامل اللقب مكانه في الدور ربع النهائي من مسابقة دوري ابطال افريقيا لكرة القدم، بفوزه على ضيفه صن داونز الجنوب افريقي 2-صفر أمس الأول في القاهرة في اياب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري ابطال افريقيا لكرة القدم.. وسجل شادي محمد (65 من ركلة جزاء) ومحمد ابو تركية (80) هدفي الاهلي وتمكن لاعبو الاهلي من تناسي ''مباراة العمر'' مع برشلونة الاسباني الثلاثاء المقبل بمناسبة احتفال الفريق المصري بالذكرى المئوية لتأسيسه، فكان تركيزهم منصبا على مهمة التخلص من عقبة ضيفهم والتأهل الى دور ربع النهائي الذي سيكون من مجموعتين.

وكان المدير الفني البرتغالي مانويل جوزيه منع لاعبيه وجهازه الفني من التحدث مع وسائل الاعلام عن مباراة برشلونة، لكي يحافظ لاعبوه على تركيزهم، الا ان سياسته لم تنجح كثيرا رغم الفوز، اذ ان الاهلي لم يظهر بصورته المعهودة وابتعد معظم لاعبيه عن مستواهم المعروف. وحسمت المباراة بمهارات نجمه محمد بركات الذي منح فريقه بمهارة ركلة جزاء احرز منها شادي محمد قائد الاهلي الهدف الاول في الدقيقة 68 قبل ان يسجل ابوتريكة هدف الاطمئنان في الدقيقة 80 ولم يقدم الطرفان اداء جيدا، اذ ومنذ اطلق الحكم الاوغندي محمد سوبونجو صافرة البداية ظهر التحفظ الشـــــــديد على اداء الفريــــــقين ولم يكن هذا التحفظ مفاجأة للمتابعين لتصــــــريحات المدربين قبل اللقاء وكلاهما وصفها بالصعبة.

ودفع جوزيه من البداية بكل اوراقه الهجومـــــــية المتمثلة في بركات وابوتريكة وعماد متعب والمهاجم الانغولي فلافيو رغم غياب الاخير عن التدريب الرئيسي لاصابته بالتهابات في ركبته. ورغم هذه الاوراق الهجومية فان الاهلي لم يهدد مرمى ضيفه على مدار الشوط الاول وان كانت السيطرة قد دانت لحامل اللقب في الوقت الذي فضل فيه الفريق الضيف مراقبة مفاتيح الاهلي والاعتماد عى الهجمات المرتدة التي لم تفلح في تهديد مرمى عصام الحضري لم تفلح.

واختلف وضع الاهلي في الشوط الثاني بعض الشيء في ظل تنظيم دفاعي جيد واجه من خلاله المضيفون التغييرات الهجومية التي اجراها جوردون إيجسيند المدير الفني لصنداونز الذي تخلى عن اسلوبه الدفاعي على امل خطف هدف الفوز.

وجاء الفرج للمصريين عبر بركات الذي حصل على ركلة جزاء انبرى لها شادي محمد بنجاح (65)، ما اعطى زملاءه جرعة معنوية هجومية فانطلــــــقوا نحو منطقة الضيف واثمر ذلك عن هدف ثان بعد 12 دقيقة على الاول عندما تلقى ابوتريكة تمريرة متقــــــنة من محمد شوقي، قبل ان يضعها من فوق الحارس محرزا الهدف الثاني لفريقه والاول له في المــــــسابقة منذ هدفه الشهير بنهائي بطولة العام الماضي في مرمى الصفاقسي التونسي.

وبلغ شبيبة القبائل الجزائري الدور ربع النهائي بفوزه على ضيفه كوتون سبور الكاميروني 2-صفر أمس الأول في اياب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري ابطال افريقيا لكرة القدم، وسجل عمر دابو (56) ونسيم حملاوي (89) هدفي شبيبة القبائل الذي خسر ذهابا صفر-.1

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال