• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بضوء أخضر من محافظ المركزي الجديد

البنوك المصرية.. سباق سعر الفائدة للحد من «الدولرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 نوفمبر 2015

عبدالرحمن إسماعيل (القاهرة)

تتنافس البنوك المصرية في طرح شهادات ادخار بأسعار فائدة تعتبر الأعلى في السوق المصرفية المصرية منذ 12 عاماً والأعلى عالمياً، وسط توقعات بأن تدفع هذه الخطوة التي بدأها أكبر بنكين(الأهلي ومصر) بضوء أخضر من محافظ البنك المركزي الجديد طارق عامر الذي يتولى منصبه اليوم الأحد، البنك المركزي المصري إلى رفع سعر الفائدة على الإيداع والإقراض في اجتماع لجنة السياسة النقدية المقرر في يناير المقبل.

وطرحت أربعة بنوك هي الأهلي المصري، ومصر، والقاهرة، والشركة المصرفية العربية الدولية، شهادات ادخار ثلاثية بسعر فائدة سنوي 12,5% تصرف شهرياً لمدة 3 سنوات، وجمعت هذه البنوك أكثر من 40 مليار جنيه في أيام معدودات. وبعدها بأيام قليلة، دخل بنك البركة مصر على الخط في إشعال المنافسة أكثر في السوق، إذ طرح شهادات مماثلة لكن بسعر فائدة أعلى 13,5%، الأمر الذي أثار جدلاً في أوساط المصرفيين والاقتصاديين حول تكلفة الأموال لدى البنوك التي ربما تضطر تحت ضغط ارتفاع سعر الفائدة على الودائع إلى رفع سعر الفائدة على الإقراض، مما سيضر في النهاية بأصحاب المشاريع الممولة من البنوك.

لا مخاوف

وحسب مصرفيين، فإن طارق عامر، محافظ البنك المركزي الجديد، اجتمع مع عدد من رؤساء البنوك عقب صدور قرار جمهوري بتعيينه محافظاً للبنك المركزي المصري قبل نحو شهر، خلفاً لهشام رامز الذي أطاحته أزمة الدولار، واتفق على طرح أوعية ادخارية بالجنيه المصري ذات عائد مرتفع، تستهدف إغراء حائزي الدولار على بيع العملة الأجنبية للتخلص تدريجياً من ظاهرة الدولرة التي عانت ولا تزال منها السوق المصرفية، فضلاً عن سحب السيولة من الأسواق والتي تقدر بمليارات الجنيهات.

الخبيرة المصرفية بسنت فهمي قالت ل«الاتحاد» إن المخاوف من ارتفاع أسعار الفائدة على الإقراض رداً على ارتفاع تكلفة الأموال لدى البنوك التي طرحت شهادات ادخار ذات سعر فائدة مرتفع، ليس له مبرر، مرجعة ذلك إلى أن تكلفة الإقراض عادة ما تحسب على أساس متوسط كلفة إجمالي للأموال التي بحوزة البنك، وليس على أساس كلفة منتج ادخاري واحد، قد لا يمثل كثيراً من حجم الأموال الضخمة التي لدى البنوك الكبرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا