• الثلاثاء 26 ربيع الآخر 1438هـ - 24 يناير 2017م

مرتادو المحال التجارية يتراجعون بنسبة 80%

باريس «المشلولة» .. الفرنسيون يعولون على «الكريسماس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 نوفمبر 2015

بسام عبد السميع (باريس)

يعول كثير من العاملين في مختلف القطاعات في باريس، وخاصة المحال التجارية والمطاعم والمقاهي وسائقي التاكسي، على عودة الحياة مرة أخرى إلى العاصمة الفرنسية خلال احتفالات الكريسماس، آملين في أن تحقق تلك الاحتفالات تعافي القاطنين في فرنسا من الصدمة التي تعرضوا لها بعد ثاني أكبر هجوم على الغرب منذ أحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001، وبعد 10 أشهر من قتل 20 شخصاً خلال هجمات على مكاتب مجلة «تشارلي إبدو» وسوبر ماركت كوشير.

وقالوا «إن الحادث الإرهابي أدى إلى تغير نمط الحياة في فرنسا، حيث يلزم الكثيرون منازلهم لمتابعة الأحداث عبر التلفاز، وبرزت هذه الظاهرة خلال الأيام التي تلت الحادث»، واصفين الحياة في باريس خلال الأسبوع الأول من الحادث بأنها تشبه تلك الأيام التي عاشتها دول الربيع العربي من حيث الخوف والترقب والحذر.

وشكلت خيام أدوات الزينة لأعياد الكريسماس الشكل الرئيسي في شوارع العاصمة الفرنسية باريس، إلا أنها تخلو من الزوار، وشتان ما بين صورة اليوم وما قبل أحداث الجمعة الدامية للحادث الإرهابي الذي وقع في 13 نوفمبر الجاري.

وأعرب مشاركون، في استطلاع أجرته «الاتحاد»، عن أملهم في أن تحقق احتفالات الكريسماس التحول في المشهد العام لباريس، حيث تخلو المطاعم والمقاهي والمحال التجارية من الزوار، كما أبدى سائقو التاكسي انزعاجهم من الأوضاع الحالية، حيث تتوقف الحركة تماماً بعد العاشرة مساء واضطر الكثيرون إلى العمل في فترة الصباح لعدة ساعات فقط.

وقال إياد عبد الله، يعمل في جراحات التجميل ويقيم في باريس، «إن الأحداث الإرهابية التي وقعت مؤخراً في باريس أدت إلى توقف الحياة تماماً خلال الأيام الثلاثة الأولى التي أعقبت الحادث»، مشيراً إلى أن الحادث أدى لتغير النمط المعيشي للحياة وملازمة الكثيرين منازلهم لمشاهدة التلفاز ومتابعة الأحداث. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا