• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

مسؤول سعودي: الميزانية بنظامها الحالي تشجع الفساد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يناير 2014

الرياض (د ب أ) - أكد مسؤول اقتصادي سعودي، أن نظام ميزانية البنود المعمول به في المملكة، يعد أحد عوامل التلاعب بإدارة المال العام وتشجيع الفساد.

ونقلت صحيفة «الحياة» اللندنية في عددها أمس عن الدكتور عبدالرحمن العبد اللطيف مساعد ممثل المملكة لدى صندوق النقد الدولي سابقاً قوله، إن «الميزانية السعودية بشكلها الحالي لم تحقق تنوعاً في مصادر الدخل، وأن هناك أموالاً يتم تخصيصها للقطاعات ويتم صرفها دفترياً ونظامياً، إلا أنه لا يُعرف كيف تم صرفها».

وتابع أن من السلبيات كذلك تركيز الميزانية على برامج سنوية، لأن الاستراتيجيات والبرامج لا يمكن قصرها على عام واحد، محذراً من مخاطر اعتماد الميزانية على النفط في الفترة المقبلة، كون إنتاج النفط سيرتفع وتنخفض أسعاره، وبالتالي ستتراجع إيرادات النفط والمملكة، ما يتطلب ترشيد المصروفات حتى يمكن مقابلة الظروف المقبلة.

وقُدرت إيرادات السعودية للسنة المالية 2014 بمبلغ 855 مليار ريال، كما اعتمدت مصروفاتها بمبلغ 855 مليار ريال أيضاً.

وكانت السعودية قد أعلنت في السادس والعشرين من الشهر الماضي ميزانية قياسية للمملكة، حيث أظهرت تسجيل فائض في ميزانية عام 2013 بحوالي 206 مليارات ريال، حيث بلغت الإيرادات 1,13 تريليون ريال والمصروفات 925 مليار ريال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا