• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

كوريا الشمالية تطلق صاروخين فوق بحر اليابان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 مارس 2016

سيؤول (أ ف ب)

أطلقت كوريا الشمالية صاروخين بالستيين متوسطي المدى أمس وسط توتر عسكري متفاقم منذ التجربة النووية الرابعة لبيونج يانج في شبه الجزيرة المقسومة.

وتم إطلاق الصواريخ بعد أيام قليلة على إعلان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج اون إجراء تجربة وشيكة لقنبلة نووية وسلسلة تجارب صاروخية بالستية.

ويتفاقم التوتر العسكري منذ التجربة النووية التي أجرتها بيونج يانج في 6 يناير التي تلاها إطلاق صاروخ طويل المدى في 7 فبراير، اعتبر تجربة مموهة لصاروخ بالستي.

وأكد مسؤولون في وزارة الدفاع رصد إطلاق صاروخين، يبدو أنهما من طراز رودونج المتوسط المدى من منصات إطلاق متحركة. ورودونج هو نسخة محسنة من صاروخ سكاد الذي قد يصل مداه الأقصى إلى 1300 كلم.

وأفاد مسؤولون عسكريون في كوريا الجنوبية أن الصاروخ أُطلق من سوكشون بجنوب كوريا الشمالية عند الساعة 05,55 بالتوقيت المحلي (20,55 ت غ الخميس) وقطع 800 كلم قبل أن يسقط في بحر اليابان. وأضافوا أن الصاروخ الثاني أُطلق بعد حوالي 20 دقيقة لكنه سرعان ما اختفى عن أجهزة الرادار.

وجرى إطلاق الصواريخ بعيد توقيع الرئيس الأميركي باراك أوباما على مرسوم يجيز تطبيق عقوبات إضافية تبناها مجلس الأمن الدولي في مطلع مارس ردا على التجربة النووية وإطلاق الصاروخ الكوري الشمالي.

وتهدد بيونج يانج منذ 15 يوما بشكل شبه يومي بضربات نووية على سيؤول وواشنطن اللتين تنفذان مناورات عسكرية مشتركة واسعة، يعتبرها الشمال تدريبا على اجتياح أراضيه.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا