• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

"تعمير" تتقدم بعرض لإنشاء عاصمة تجارية للسنغال

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 أبريل 2007

دبي - الاتحاد: استقبل فخامة رئيس السنغال عبدالله واد وفدا من شركة ''تعمير القابضة''، خلال زيارته الأخيرة التي قام بها لدبي، وتناول اللقاء سبل تطوير العلاقات الاستثمارية بين السنغال و''تعمير القابضة'' بما في ذلك إنشاء مشاريع عقارية رائدة في الدولة الأفريقية، تمهد الطريق لدخول ''تعمير'' مجدداً إلى السوق الافريقية.

وأشاد رئيس السنغال خلال اللقاء بمشاريع تعمير وبخاصة مدينة السلام في أم القيوين، التي استلهم منها فكرة إقامة مدينة متكاملة، داعياً إلى الاستفادة من الفرص العقارية المتاحة في الدولة، لتأسيس مرحلة جديدة من تاريخ تطوير القطاع العقاري في السنغال.

كما شهد اللقاء مناقشة إنشاء مدينة متكاملة، على غرار مشاريع المدن المتكاملة متعددة الاستخدامات والأغراض على مساحة 250 كيلومترا مربعا، وتتسع لحوالي 1,5 مليون نسمة، وستعتبر المدينة الجديدة بمثابة العاصمة التجارية والإدارية الجديدة للسنغال، حيث ستضم قصر الرئاسة والمرافق التابعة له، والمنشآت الحكومية والوزارية، إلى جانب أبنية سكنية وتجارية، ومراكز تسوق، ومرافق للتسلية والترفيه، مع نية إنشاء مرافق تعليمية وصحية وثقافية ورياضية. ووفقاً لرؤية فخامة رئيس السنغال، فإن المدينة الجديدة ستكون واحدة من أرقى وأحدث المدن في القرن الحادي والعشرين.

من جانبه قال عمر عايش رئيس شركة ''تعمير القابضة'': نحرص دوما على استهداف أسواق جديدة نطور فيها من حقيبتنا الاستثمارية ولوضع بصماتنا على قطاعها العقاري عبر اطلاق المشاريع الرائدة التي لطالما تميزنا بها. ونحن اليوم نؤسس للعب دور بارز في تطوير القطاع العقاري لواحدة من أهم الدول الافريقية.

وأضاف: ما حققناه من حضور قوي عبر مشاريع نوعية في عدد من دول العالم لم يكن سوى جزء من رؤية طموح نسخر من خلالها كافة الامكانيات لخدمة كافة شرائح المجتمع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال