• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

هاميلتون وروزبرج يتبادلان السيطرة على التجارب الحرة

البطل يفوز بالأولى.. والوصيف يرد في الثانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد) ‬ ‫تبادل البريطاني لويس هاميلتون، بطل العالم الحالي، ووصيفه الألماني نيكو روزبرج زميله بفريق مرسيدس، السيطرة على التجارب الحرة الأولى والثانية، التي أقيمت أمس على حلبة مرسى ياس، ضمن سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا-1، الجولة الأخيرة من بطولة العالم 2015. وتمكن البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم الحالي من تسجيل أسرع زمن، خلال التجارب الحرة الأولى بـ 1.43.754 دقيقة في اللفة الواحدة، بعد أن خاض 28 لفة، متفوقاً على زميله في فريق مرسيدس الألماني نيكو روزبرج، والذي جاء ثانياً بفارق 0.141 جزء من الثانية، وبزمن قدره 1.43.895 دقيقة عبر 32 لفة، بينما حل ثالثاً، الفنلندي كيمي رايكونن سائق فريق فيراري بزمن قدره 1.44.500دقيقة، واحتل الروسي دانيال كيفات من فريق رد بل المركز الرابع في التجارب الأولى بزمن قدره 1.44.702 دقيقة، متقدماً على الألماني سيباستيان فيتيل سائق فريق فيراري الذي جاء خامساً، ومواطنه هولكنبرج سائق فورس انديا الذي حل سادساً.‬ وكان بعض السائقين واجهوا عدة مصاعب في التجارب الحرة الأولى، مثل روزبرج الذي اشتكى من مشكلة في مكابح سيارته، وطلب منه الفريق العودة إلى مرآب الصيانة بعد اكتشاف ثقب في الإطار قبل نهاية التجارب الأولى، فيما عاني الإسباني فرناندو ألونسو سائق ماكلارين من فقدان طاقة المحرك، ما أثر على أدائه كثيراً، وشهدت التجارب أمس بدء الفرق باختبار قطع جديدة على السيارات، حيث اختبرت فورس إنديا جناحاً أمامياً جديداً، بينما جرب فريق ماكلارين نظام تعليق خلفي جديداً، كما تميزت التجارب الحرة الأولى بالتركيز على اختبار الأجزاء الانسيابية، والذي من المقرر اعتماده في المستقبل، حيث سجل 14 سائقاً فقط أزمنة عند تلك النقطة.‬ في التجارب الحرة الثانية، تفوق نيكو روزبرج في على زميله لويس هاميلتون بفارق 0.138 ثانية، بينما حل في المركز الثالث سائق فورد إنديا سيرجيو بيريز بفارق 0.627 ثانية في واحدة من مفاجآت التجارب الحرة رغم اندلاع النار في مكابحه الخلفية قبل نهاية التجارب بربع ساعة.‬ وجاء الألماني دانيال ريتشاردو سائق رد بل في المركز الرابع، بينما احتل الألماني سيباستيان فيتل سائق فيراري المركز الخامس، بتوقيت قدره 1.42.717 دقيقة، في حين اكتفى زميله في الفريق الفنلندي كيمي رايكونن بالمركز السابع متأخراً ب 0.132 ثانية عن فيتل، حيث كان أول السائقين الذين يستخدمون الإطارات فائقة الليونة، والتي دخلت لأول مرة على حلبة مرسى ياس.‬ وتنطلق اليوم التجارب الرسمية السباق الرسمي للجولة الختامية من بطولة العالم للفورمولا 1 «جائزة الاتحاد للطيران الكبرى»، وينتظر عشاق سباقات السرعة الظهور الثالث لسائقين على مضمار السباق هذا اليوم.‬ وإذا كان السائقون قد ظهروا أمس مرتين لتجربة السيارات، بشكل غير رسمي، من أجل التعرف على الاستعدادات الأخيرة للسباق، فإن ظهور اليوم مختلف تماما، حيث إن التجارب الرسمية ستحدد مراكز المنطلقين في السباق الرئيسي الذي سوف يقام غدا على المضمار نفسه.‬ وتشهد فعاليات هذا اليوم تجربتين، الأولى هي الثالثة في التجارب غير الرسمية وتقام في الواحدة ظهرا، والثانية هي التجارب الرسمية وتنطلق في موعد السباق الرئيسي نفسه أي في الخامسة مساء.‬ وقد أعد السائقون العدة لخوض أهم تجربة رسمية هذا الموسم، حيث إنها الأخيرة التي سوق تساهم كثيرا في رسم ملامح بطل الجولة الختامية للموسم، فمراكز الانطلاق في السباق الرئيسي تساعد البعض على التواجد في المقدمة منذ انطلاقة السباق وحتى نهايته.‬ وسيحصل السائق الفائز بالسباق التأهيلي الرسمي على كأس خاص، بعد تطبيق الجائزة للمرة الأولى في العام الماضي.‬ وكانت الجولة الأخيرة التي أقيمت في البرازيل قد شهدت تفوقا كاسحا للألماني نيكو روزبرج سائق مرسيدس جي بي الذي سيطر على التجارب الحرة والرسمية، وحل أولا في ترتيب المنطلقين للمرة الخامسة هذا الموسم والـ 21 في تاريخه منذ دخوله عالم الفورمولا-1، على الجانب الآخر لم ينطلق بطل العالم أولا في السباق الرسمي منذ خمس جولات حيث كان آخر ظهور له في مركز الصدارة بجائزة بلجيكا الكبرى نهاية شهر أغسطس الماضي، وانطلق بطل العالم من المركز الأول 11 مرة هذا الموسم و48 مرة منذ دخوله عالم الفورمولا-1.‬ وأعطت صدارة التجارب الرسمية ميزة الانطلاق أولا للألماني روزنبرج واستطاع الفوز بلقب الجولة قبل الأخيرة من البطولة لكن من دون فائدة حيث حصل هامليتون على لقب الموسم، وكان المشهد في الموسم الماضي مختلفاً حيث ظل اللقب معلقا حتى الجولة الأخيرة في أبوظبي وكان الفارق 17 نقطة فقط بين هاميلتون المتصدر وروزنبرج صاحب الوصافة، إلا أن هاميلتون حقق المراد وحصد نجمة وصعد على منصة التتويج باللقب العام للمرة الثانية في تاريخه، ويبقى آمل روزنبرج في حصد الوصافة في ظل المنافسة المحتدمة بينه وبين الألماني سبستيان فيتل صاحب المركز الثالث في الترتيب العام.‬ وتعد تجارب اليوم التي تقام في الواحدة ظهرا هي التدريب الحقيقي للسائقين قبل انطلاق التجارب الرسمية في الخامسة مساء، والتي سوف تحدد مراكز انطلاق السائقين، ويشارك فيها 22 سائقا ممثلين لـ 11 فريقا، ويتصدر قائمة المشاركين البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس ومنافسه الرئيسي وزميله بالفريق الألماني نيكو روزنبرج، كما أن هناك العديد من السائقين النجوم الذين ينتظر عشاق الفورمولا -1 ظهورهم على مضمار حلبة ياس اليوم، في مقدمتهم بطل العالم لأربع مرات وحامل لقب البطولة الألماني سبستيان فيتل سائق فيراري.‬ وكان نجوم العالم للفورمولا-1 تحدثوا عن التجارب الرسمية مؤكدين أهميتها بالنسبة لهم في السباق الرئيسي، حيث أكد روزنبرج أنه يأمل في التواجد على قمة التجارب الرسمية حتى يتمكن من الانطلاق أولا في السباق الرسمي، كما حدث في جائزة البرازيل، حيث إن التواجد في المقدمة يعطي السائق مزيدا من قوة الدفاع، ومزيدا من التفكير في كيفية خوض السباق بإستراتيجية الحفاظ على الصدارة لا السعي نحو الوصول إليها.‬

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا