• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

شرطة الإمارة تطلق حملة توعية

7 حالات سقوط أطفال من علو بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 نوفمبر 2015

أحمد مرسي (الشارقة)

سجلت الأرقام الصادرة عن القيادة العامة لشرطة الشارقة، سبع حالات وفاة لسقوط أطفال من علو شهدتها الإمارة منذ بداية العام الجاري، وبنقص عن العام السابق الذي سجل تسع حالات.

وأطلقت القيادة العامة لشرطة الشارقة حملة موسعة حول ظاهرة سقوط الأطفال من الأماكن العليا، تحت شعار «حياتهم مسؤوليتكم.. وتوعيتكم مسؤوليتنا»، تهدف إلى توعية أفراد الجمهور وخصوصاً أولياء الأمور من اتخاذ الاحتياطات الوقائية كافة المتبعة داخل المنازل.

وأشار العميد محمد راشد بيات، مدير عام العمليات الشرطية بالقيادة العامة لشرطة الشارقة إلى أن وزارة الداخلية تولي اهتماماً كبيراً بظاهرة حوادث السقوط من المرتفعات سواء من الطوابق العليا للمباني أو من نوافذ وشرفات المنازل التي تعتبر من الحوادث المأساوية، حيث أصبحت هاجساً كبيراً للأسر وللمجتمع.

وطالب مدير عام العمليات الشرطية أولياء الأمور وملاك العقارات بالأخذ بعين الاعتبار الدور الوقائي المفروض عليهم حتى لا تتزايد أعداد الأطفال الذين يسقطون ضحية لمثل هذه الحوادث المأساوية، فالأمن والسلامة داخل المنزل من المشكلات المهمة التي يواجهها الآباء والأبناء، من أهمها عدم وضع الكراسي أو الطاولات قرب النوافذ أو الشرفات أو تحتها والتأكد من إغلاق فتحات النوافذ بواسطة نظام حماية والتأكد أن طفلك لا يستطيع أن يتسلق أو يمر عبر حواجز الشرفات وعدم تركهم بمفردهم في المنزل.

وأصدرت القيادة دراسة شرطية أوصت خلالها بتشكيل فريق عمل مشترك بين كل من الإدارة العامة للدفاع المدني ودائرة التخطيط والمساحة وبلدية الشارقة بالقيام بحملات توعوية وتفتيشية لجميع المباني السكنية القديمة والحديثة، والتأكد من توافر إجراءات واشتراطات الأمن والسلامة، وضرورة تطوير الكتيبات التوعوية عن الأمن والسلامة المنزلية، خاصة سلامة الأطفال من السقوط من الأماكن المرتفعة باللغات العربية والإنجليزية والهندية والإيرانية، والقيام بحملة توعية وتوزيعها على الجمهور والاستعانة بوسائل الإعلام المرئية والمقروءة والإلكترونية كافة، لتوعية الأسرة وبيان حجم المشكلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض