• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مسؤولون: المبادرة تطبق روح القانون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 نوفمبر 2015

السيد حسن (الفجيرة)

ثمن مواطنون توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بالإفراج عن عدد من المساجين، وسداد ما عليهم من ديون، بأنها توجيهات إنسانية في المقام الأول، وتصب في مصلحة المواطنين والأمن العام والدولة، وتساهم بشكل فاعل في استقرار الأسر، وتساهم في جمع شمل أسر المفرج عنهم. وقال المستشار سعيد الذباحي، المحامي العام لنيابات الفجيرة الكلية: «هذه التوجيهات الحكيمة تطبق روح القانون وتستمد منه مناعته وقوته وإنسانيته المؤطرة في مواد قانونية صماء، نقوم نحن بقراءتها وترجمتها على أرض الواقع بما يخدم المجتمع كله». وأكد المحامي العام لنيابات الفجيرة الكلية أن المراسيم الرئاسية القاضية بالإفراج عن بعض من نزلاء المؤسسات العقابية بالدولة، هي إنسانية في المقام الأول، وهي أيضاً مستمدة من مواد الدستور، وتساعد على إحياء الأمل في نفوس الأسر المشتتة، والتي كان السجن حائلًا كبيراً لتلاقيها وانسجامها داخل المجتمع.

من جانبه، قال العميد محمد أحمد بن غانم الكعبي، القائد العام لشرطة الفجيرة: «نحن سعداء بالإفراج عن المساجين الذين شملهم المرسوم الرئاسي، وهكذا تأتي دائماً مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في المناسبات الوطنية».

ولفت إلى أن مثل هذه المبادرات تدخل السعادة والسرور في قلوب أبناء المعفو عنهم وزوجاتهم وأزواجهن، ومعناها بداية جديدة لهؤلاء وحياة جديدة تكون في صالح المجتمع، لاسيما وأن عمليات الإفراج لا تشمل إلا العناصر التي ينطبق عليها القرارات والقوانين، والذين جاءت تقاريرهم جيدة ودافعة لخروجهم كأفراد مصلحين.

وقال العقيد أحمد حمدان الزيودي، مدير المؤسسة العقابية والإصلاحية في الفجيرة: «اعتدنا تلك التوجيهات الكريمة من صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، وسموه لا يألو جهداً في الحفاظ على المجتمع وأمنه واستقراره، ويأمر دائماً بتطبيق القانون وسيادته على الجميع، وفي الوقت ذاته تتجلى إنسانيته الكريمة في الأخذ بيد هؤلاء الذين تعثروا في السابق وقادتهم تصرفاتهم للسجون، إنها اليد الحانية والروح الكريمة والشجاعة في احتواء أبنائه، والعمل على إتاحة فرص جديدة لهم، للاندماج والعيش في المجتمع وسط أسرهم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض